بورصة وشركات

«جلوبال ليس» تُخفض حجم أعمالها المستهدف بنحو 60% خلال 2020

بضغط من تأثيرات الوباء

شارك الخبر مع أصدقائك

خفضت شركة “جلوبال ليس للتأجير التمويلي” حجم أعمالها المستهدف خلال العام الحالي بنحو 60%، بضغط من تأثيرات الوباء الراهنة .

قال حاتم سمير الرئيس التنفيذي بشركة “جلوبال ليس”، إن شركتهُ خفضت حجم أعمالها المتوقع خلال العام الجاري بحوالي 60%، موضحًا أن حجم المحفظة التمويلية الحالي بشركتهُ يبلغ 3.5 مليار جنيه.

حاتم سمير: كنا نستهدف نموًا بنحو 25% بمستهل العام الراهن

وأوضح في تصريحات خاصة لـ”المال”، أن شركتهُ كانت تستهدف ببداية العام الجاري، نسبة نمو بمحفظتها التمويلية بنحو 25% .

ولفت سمير إلى أن تأثيرات الظروف الراهنة المتعلقة بحائجة “كورونا” دفعت بالشركة لتخفيض مستهدفاتها وتعديل موازنة العام الجاري كليًا، مشيرًا أن شركتهُ خفضت أيضًا عمليات الإنفاق المتوقع خلال العام للحد من التكلفة .

اقرأ أيضا  أسعار الأسهم في البورصة المصرية اليوم الأربعاء 23-9-2020

وأضاف أن شركتهُ رغم كافة الظروف الحالية، إلا أنها لا تزال تحافظ على جميع عامليها، وأيضًا تقوم بدفع كامل مرتباتهم .

وأوضح المدير التنفيذي بـ”جلوبال ليس”، أن 70% من عملاء شركتهُ قرروا تأجيل دفع أقساطهم بناء على مبادرة الهيئة العامة للرقابة المالية، وفضل 30% آخرون الاستمرار في دفع الأقساط الشهرية .

وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية قررت مؤخرًا ، قيام شركات التمويل العقاري والتأجير التمويلي والتخصيم الخاضعة لها، بتأجيل الاستحقاقات الائتمانية لعملائها “مؤسسات / أفراد” لمدة 6 أشهر من تاريخه، مع إعفائهم من غرامات التأخير التي تترتب على ذلك.

ولفت إلي أن شركتهُ تركز نشاطها على القطاعات الدفاعية قليلة التأثر بالأحداث الجارية، كقطاع الأغذية والمشروبات، وأيضًا قطاع الرعاية الصحية، وأخيرًا القطاع التعليمي والخدمي.

اقرأ أيضا  ايديتا للصناعات الغذائية توقع اتفاق قرض جديد بقيمة 105 ملايين جنيه

وأشار إلي أن شركتهُ تبحث خلال الفترة الحالية، مع القطاعات محل التعامل مدى تأثرهم بحائجة “كورونا” الراهنة، موضحًا أنه شركتهُ بعيدة في تعاملاتها مع القطاعات التى تأثرت سلبًا جراء الجائحة .

وأوضح حاتم سمير الرئيس التنفيذي بـ”جلوبال ليس”، أن حجم التسهيلات النئتمانية بشركتهُ يبلغ 4 مليارات جنيه بالفترة الحالية، موضحًا أن شركتهُ تتعامل مع 25 بنكا على الصعيدين المحلي والخارجي .

وبشكل عام قال إن جائحة “كورونا” أدت إلي هدوء التعامل  فيما يتعلق بنشاط التأجير التمويلي، وذلك بسبب غياب الرؤى في الفترات الراهنة، وصعوبة التكهنات والإفتراضات المتعلقة بالأنشطة محل التعامل .

ورجح تعافي الأداء قريبًا، وخاصة في ظل التحركات الحكومية والمبادرات الداعمة، والتوقعات بإنحسار الفيروس .

وفيما يتعلق بنشاط التخصيم، قال إن شركتهُ أضافت النشاط حديثًا بشهر أغسطس 2019، موضحًا أنه رغم ذلك إلا أن شركتهُ تمكنت من تحقيق أرقام جيدة، إذ بلغ حجم التمويلات التى تم منحها بالفعل حوالي 400 مليون جنيه، فيما سجلت المحفظة الراهنة للشركة 200 مليون جنيه.

اقرأ أيضا  أيمن الدسوقى: مستثمرون يتواصلون مع «ابتكار» للاستحواذ على حصص فى «بى» و«مصارى» للدفع الإلكترونى

ولفت الرئيس التنفيذي بـ”جلوباليس” إلي أن شركتهُ حققت نسب نمو جيدة بنشاط التخصيم مقارنة بنشاط “التأجير التمويلي”.

وشهد عدد عملاء نشاط التخصيم زيادة قدرت بنحو 15.3% بنهاية عام 2019 ، ليصل إجمالى عدد العملاء الى 355 عميلا، مقابل 308 عميلاً بنهاية 2018 وفقا لأحدث التقارير الصادرة عن الهيئة العامة للرقابة المالية.

ورغم الزيادة فى عدد العملاء إلا أن حجم الأرصدة المدينة تراجعت بنسبة 0.8% بنهاية ديسمبر الماضى ، لتسجل 5.256 مليار جنيه ، مقابل 5.298 مليار جنيه بنهاية 2018.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »