بورصة وشركات

«جلوبال فاينانس» تحصل على رخصة التخصيم وتستهدف 100 مليون جنيه تمويلات

يبلغ رأسمال «جلوبال فاينانس» 25 مليون جنيه وتستهدف مضاعفته خلال النصف الأول من 2020

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف حاتم سمير، رئيس مجلس إدارة شركة Global Finance – ذراع التخصيم لجلوبال ليس للتأجير التمويلى- أن شركته حصلت أمس على الرخصة النهائية لممارسة النشاط من الهيئة العامة للرقابة المالية.

وقال سمير، فى تصريحات لـ«المال»، إن «جلوبال فاينانس» ستبدأ ممارسة النشاط مباشرة، مستهدفة منح تمويلات قيمتها 100 مليون جنيه حتى نهاية العام الحالى.

ولفت إلى أن «جلوبال فاينانس» حصلت على موافقات ائتمانية من بنكى قناة السويس، ومصر، بقيمة إجمالية 100 مليون جنيه، موزعة مناصفة فيما بينهما، فيما تنتظر موافقة بنكين آخرين على تمويلات بقيمة 150 مليون جنيه، مشيرا إلى أن الشركة ستبدأ نشاطها بمنح موافقات ائتمانية قيمتها 65 مليون جنيه لسبعة عملاء فى قطاعات مختلفة.

ويقصد بنشاط التخصيم قيام شركة التخصيم بالاتفاق مع بائعى السلع ومقدمى الخدمات على شراء الحقوق المالية الحالية والمستقبلية، التى تنشأ عن بيع السلع وتقديم الخدمات مع قيامها بتقديم بعض الخدمات المرتبطة بإدارة تلك الحقوق.

ويبلغ رأسمال «جلوبال فاينانس» 25 مليون جنيه، وتستهدف مضاعفته خلال النصف الأول من 2020.

و Global Finance مملوكة بنسبة %100 لجلوبال ليس للتأجير التمويلى، والتى بدأت نشاطها بالسوق المحلية منتصف 2015، بمساهمة من صندوق استثمار ازدهار بنسبة %60، وصندوق SANAD الألمانى %30، وحاتم سمير العضو المنتدب %10.

ويساهم فى صندوق استثمار “ازدهار” عدد من المؤسسات الدولية مثل البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية والمؤسسة الهولندية للتنمية، ومجموعة سى دى سى التابعة للحكومة البريطانية، بالإضافة إلى رجل الأعمال المصرى نجيب ساويرس، وعدد من رجال الأعمال وبعض المؤسسات المصرية.

ويساهم فى صندوق استثمار سند بنك التنمية الهولندى، وعدد من المؤسسات المالية الأجنبية، والاتحاد الأوروبى، وبنك التنمية الألمانى، وعدد من المؤسسات المالية العالمية.

يشار إلى أن نشاط التخصيم فى مصر يشهد رواجا قويا منذ أطلقت هيئة الرقابة المالية، خلال عام 2018، تشريعًا يجمع نشاطى التأجير التمويلى والتخصيم فى قانون واحد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »