طاقة

«جلف إنرجي» تسدد 1.4 مليون دولار التزامات مستحقة على «إس دى إكس» بامتياز جيمسا

ضمن صفقة بيع نفذت الشهر الماضى

شارك الخبر مع أصدقائك

سددت شركة «جلف إنرجي» 1.4 مليون دولار لنورث بتروليم الصينية مقابل التزامات سابقة على شركة إس دى إكس إنرجي، فى امتياز جيمسا بالصحراء الشرقية، بحسب مصادر بقطاع البترول.

وباعت شركة إس دى إكس إنرجى العاملة بمجال البحث والتنقيب عن الخام فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حصتها فى امتياز شمال غرب جيمسا بالصحراء الشرقية البالغة %50 الشهر الماضى إلى شركة جلف إنرجى، فى صفقة بلغت قيمتها 3 ملايين دولار.

اقرأ أيضا  السيسي: مصر مؤهلة لتكون واحدة من أكبر منتجي الطاقة المتجددة

وبمقتضاها بحسب مصادر مطلعة على تفاصيلها، أصبحت جلف إنرجى الشريك الجديد لشركة نورث بتروليم الصينية، القائمة بالعمليات والتشغيل فى منطقة الامتياز.

وقالت المصادر لـ «المال» إن إجمالى الالتزامات المستحقة على إس دى إكس لصالح شريكها الصينى بالامتياز تمثل %46 من قيمة صفقة البيع الإجمالية البالغة 3 ملايين دولار.

وتابعت: القيمة المتبقية من الصفقة بعد خصم الالتزامات المستحقة على شركة إس دى إكس تبلغ 1.6 مليون دولار، تعتزم الأخيرة استغلالها فى التوسع بباقى امتيازاتها فى مصر والمغرب.

اقرأ أيضا  مصر توقع ميثاق تحويل منتدى غاز شرق المتوسط لمنظمة دولية حكومية

ولفتت إلى أن قيمة الصفقة البالغة 3 ملايين دولار لاقت الموافقة والترحيب من قبل قيادات شركة إس دى إكس، لا سيما مع حجم إنتاج المنطقة الحالى الذى يتراوح بين 2500-3000 برميل يومياً.

وأشارت إلى أن الشريك الجديد بالمنطقة عقب الاستحواذ، يسعى لتنفيذ برنامج حفر طموح وزيادة حجم الإنتاج، بالتعاون مع الشريك الصينى.

اقرأ أيضا  شل تستهدف خفض نفقات إنتاج النفط والغاز بين 30 و40 % لتوفير السيولة

وشددت المصادر على أن شركة إس دى إكس قامت بببيع حصتها للتركيز بشكل أكبر على باقى امتيازاتها بمصر وباقى الدول العاملة بها.

وأضافت أن الشركة تعتزم تنفيذ مخطط طموح لزيادة إنتاجها من مناطق امتيازها بجنوب دسوق بحصة %55 ومنطقة مسعدة بحصة %50.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »