تأميـــن

«جربه »التونسية تحتضن ملتقي قرطاج الخامس عشر للتأمين لمناقشة الهجمات السيبريانية والكوارث الطبيعية

في الفترة من 6 حتي 9 من الشهر المقبل

شارك الخبر مع أصدقائك

تحتضن جزيرة ” جربه ” التونسية، لقاء قرطاج الخامس عشر للتأمين وإعادة التأمين، خلال الفترة من 6 حتي 9 من شهر فبراير المقبل ، تحت شعار “الهجمات السيبريانية ، الأوبئة والكوارث الطبيعية.. الحلول التأمينية”.

يُعقد لقاء قرطاج بالتعاون بين كل من الجامعة التونسية لشركات التأمين، والشركة التونسية لإعادة التأمين، وبالتنسيق مع الإتحاد العام العربي للتأمين “GAIF“.

الملتقي يناقش تغطية مخاطر الإنترنت في ضوء التحول الرقمي

ومن المقرر أن يناقش لقاء قرطاج الخامس عشر ، مقياس المخاطر من خلال عددًا من الجلسات التي ستتطرق إلي بعض المحاور الفرعية المتصلة مع موضوع المؤتمر.

اقرأ أيضا  «أليانز» للتأمين : الحوادث السيبرانية تتفوق على كورونا والكوارث الطبيعية بمؤشر المخاطر العالمى

وستتضمن المحاور، تغطية مخاطر الإنترنت بما يتماشي مع التحول الرقمي والتهديدات المرتبطة به، بالإضافة الي مناقشة الفجوة التأمينية ودورها في مواجهة التقلبات المتزايدة للأحداث المناخية، علاوة علي رصد تطور مخاطر الأوبئة كتحدِ جديد لصناعة التأمين.

ومن المقرر أن يشارك في الملتقي، كافة القيادات الإدارية والفنية والمسؤولين في الجهات ذات العلاقة ومنها شركات التأمين وإعادة التأمين، بالإضافة الي وسطاء التأمين والإعادة.

اقرأ أيضا  «سويس رى» تحصل على اعتماد الثقة الرقمية لتطبيقها الإلكترونى للاكتتاب

هدف تأسيس الإتحاد العربي للتأمين

ويهدف الاتحاد العربي للتأمين، بصورة اساسية الى دعم الروابط والصلات بين أسواق وهيئات التأمين وتوثيق أواصر التعاون فيما بينها والتنسيق بين نشاطاتها المختلفة بغية حماية مصالح الاعضاء وتنمية صناعة التأمين العربية وإبراز كيانها العربي.

ويتخذ الاتحاد – منذ تأسيسه عام 1964 – مدينة القاهرة بمصر، مقرا دائما ، وتم توقيع اتفاقية المقر و صدر بذلك قرار رئيس جمهورية مصر العربية رقم 214 لسنة 1995 و الذى وافق عليه مجلس الشعب المصري نهاية ديسمبر 1995 ، و تم نشره في الجريدة الرسمية بقرار وزير الخارجية المصرية رقم 8 لسنة 1996 في يناير 1996.

اقرأ أيضا  «مصر للتأمين» تدعم التعليم الفنى عبر إنشاء مدرستها الدولية للتكنولوجيا التطبيقية

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »