سيـــاســة

جدل بين نواب “الشورى” حول مشروعية إحالة نادية هنري للقيم

نادية هنري اونا: أحال الدكتور أحمد فهمي رئيس مجلس الشوري النائبة نادية هنري إلى لجنة الشئون الدستورية والتشريعية لسماع أقوالها بشأن ما نسب إليها من إهانة المجلس ونوابه، وذلك بناء على طلب عدد من نواب التيار الإسلامى، الذين أكدوا أن…

شارك الخبر مع أصدقائك


نادية هنري


اونا:

أحال الدكتور أحمد فهمي رئيس مجلس الشوري النائبة نادية هنري إلى لجنة الشئون الدستورية والتشريعية لسماع أقوالها بشأن ما نسب إليها من إهانة المجلس ونوابه، وذلك بناء على طلب عدد من نواب التيار الإسلامى، الذين أكدوا أن النائبة تكرر قيامها برفع لافتات خلال الجلسات العامة، إضافة إلى تكرارها مقولة أنها “لا يشرفها الانتساب لهذا المجلس”، الأمر الذى يمثل “إهانة للمجلس، ونوابه، لانقبله”، على حد قولهم، مطالبين بتحويلها إلى لجنة القيم.

وانتقد النائب ناجي الشهابي رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الجيل قرار فهمي قائلا: “إن القرار مخالف لللائحة”، وأوضح أنه سيتقدم بمذكرة إلى الدكتور رئيس المجلس حول الواقعة لتصحيح القرار الذي اتخذه ضد النائبة.

واتفقت النائبة سوزي عدلى ناشد مع رأي الشهابي، فى أنة إذا لم يتم الاستماع الى النائبة فيما نسب اليها فى الجلسة العامة والتصويت على إحالتها إلى لجنة القيم، فإن الإجراء باطل، وكل ما يترتب علية فهو باطل.

فيما أكد النائب محمد محيي الدين أن ما حدث مخالف للائحة، وطالب باعادة التصويت على القرار فى جلسة اخرى فى حضور نادية هنرى بعد الاستماع الى تعليقها على التهم الموجة اليها، وأضاف “إن انتقاد المجلس ليس تهمة، فجميع النواب، وأنا واحد منهم نظهر فى الإعلام ،وننتقد بعض أعمال المجلس”.

 وقال النائب صبحي صالح وكيل اللجنة التشريعية: “إن اللجنة لم يصلها حتى الان قرار تكليف رئيس المجلس، وفور وصولة سنحدد جلسة للاستماع لها، واعداد تقرير يعرض على الجلسة العامة للتصويت علية”، واستنكر صالح افعال النائبة نادية هنرى من انها دائمة الاساءة الى مجلس الشورى ودوره فى الحياة التشريعية.
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »