طاقة

«جاميسا» تقتنص مناقصة رياح «جبل الزيت 2» باستثمارات 221 مليون يورو

كشفت مصادر مسئولة، فى هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، عن اقتراب شركة جاميسا الإسبانية، من اقتناص محطة رياح جبل الزيت 2، بعد منافسة شرسة، وتفوق عرضها المالى على عروض شركتى فيستاس الإسبانية وأكسيونا الألمانية.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – عادل البهنساوى وعمر سالم:

كشفت مصادر مسئولة، فى هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، عن اقتراب شركة جاميسا الإسبانية، من اقتناص محطة رياح جبل الزيت 2، بعد منافسة شرسة، وتفوق عرضها المالى على عروض شركتى فيستاس الإسبانية وأكسيونا الألمانية.

وأشارت المصادر، فى تصريحات خاصة لـ«المال»، إلى أن تفوق العرض المالى لشركة جاميسا، يأتى بعد تقدم «جاميسا» بعرض يبلغ 221 مليون يورو، ما يعادل نحو 2.1 مليار جنيه، وتقدم شركة أكسيونا بعرض بلغ 300 مليون يورو، ما يعادل نحو 2.9 مليار جنيه.

وأوضحت أنه تم استبعاد شركة فيستاس الإسبانية، نظراً لأخطاء فى عرضها الفنى، بالإضافة إلى أن شركة أكسيونا تحالفت مع شركة أجنبية تتمتع بمركز مالى قوى، مما أنعش من آمالها باقتناص المشروع، إلا أن عرضها المالى جاء أكبر من عرض «جاميسا» بنحو 80 مليون يورو، وبعد انسحاب تحالف «رى باور» الانجليزية و«أوراسكوم» المصرية.

قال المهندس محمود عطية، القائم بأعمال رئيس هيئة الطاقة المتجددة، إن الوكالة اليابانية للتعاون الدولى الجايكا، أرسلت خطاب عدم ممانعة فى تمويل المشروع منذ أسابيع، وفى انتظار اعتماد التحاليل الفنية والمالية من جانب الجايكا، الممول الرئيسى للمشروع، البالغة قدرته نحو 220 ميجاوات.

وأوضح عطية، فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن إجمالى التكلفة يصل إلى 240 مليون دولار، أى ما يوازى 1.6 مليار جنيه بتمويل من الوكالة اليابانية للتعاون الدولى الجايكا، وبفترة سداد تصل إلى 40 عاماً، منها 10 سنوات فترة سماح، مشيراً إلى أنه تم استبعاد شركتى سيمنس الألمانية وجنرال إليكتريك الأمريكية.

وتنتج المحطة نحو 983 جيجاوات/ ساعة سنوياً، وتوفر نحو 210 آلاف طن بترول مكافئ سنوياً، ويتولى مكتب لاماير الألمانى الأعمال الاستشارية للمشروع، حيث يقوم بتحليل العروض المقدمة بالتعاون مع هيئة الطاقة المتجددة، ويعد المشروع ضمن الخطة الخمسية لوزارة الكهرباء 2017/2012، وإستراتيجية الوزارة فى توليد %20 طاقة متجددة من إجمالى الطاقة المنتجة بحلول عام 2020. 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »