الإسكندرية

جامعة الإسكندرية تعد نموذجا تدريبيا لدعم التحول الرقمى فى التعليم

تماشياً مع الوضع الراهن فى التعامل مع أزمة فيروس كوفيد 19 المستجد

شارك الخبر مع أصدقائك

 انتهت وحدة الابتكارات التربوية والتعلم عن بعد، بجامعة الإسكندرية من إعداد فريق جديد من المدربين على نظام “مودل”، وذلك تماشياً مع الوضع الراهن فى التعامل مع أزمة فيروس كوفيد 19 المستجد، وضرورة التحول إلى استخدام النظم المختلفة للتعلم عن بعد، من خلال نظام ثابت معتمد لاستمرار العملية التعليمية بشكل كفء للجامعة.

نائب رئيس الجامعة: الانتهاء من تدريب 48 مدربا

وفي هذا الصدد، أوضح الدكتور هشام جابر، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أن الجامعة إنتهت من إعداد مجموعة كبيرة من المقررات التى تعد نماذج ممثلة للتخصصات المختلفة بالجامعة، وقد تم إعدادها بشكل مشرف وشديد الإحترافية، لافتاً أن الوحدة من خلال دورتين متتاليتين إنتهت من إعداد ٤٨ مدرب.

وحدة الإبتكارات التربوية والتعلم عن بعد بجامعة الإسكندرية

جامعة الإسكندرية لها دور الريادة فى تدريب (مودل)

ووفقاً لنائب رئيس الجامعة، بلغ عدد المتدربين على إستخدام نظام مودل 517 متدرب، من مختلف التخصصات بالجامعة ويمكنهم فى الفترة المقبلة دعم زملائهم فى الكليات والمعاهد المختلفة، وبذلك تكون جامعة الإسكندرية لها دور الريادة فى التدريب بهذا النموذج المبتكر: تدريب (مودل) على نظام إدارة التعلم (مودل) ذاته تمهيدا لتعميمه كنظام موحد يتميز بالعديد من الخصائص التى تدعم المستخدمين فى تقديم مقرراتهم بالشكل المناسب للتخصصات المختلفة.

مدير وحدة الإبتكارات : التدريب مستمر لجميع أعضاء هيئة التدريس

 و من جانبها قالت الدكتورة غادة الخياط، مدير وحدة الإبتكارات التربوية والتعلم عن بعد بالجامعة، أن التدريب مستمر لباقى أعضاء هيئة التدريس بجميع كليات ومعاهد الجامعة بنفس النهج، على المقررات المزمع طرحها خلال العام الجامعي القادم.

وأشارت مدير الوحدة إلى أن الدورات قد قام بتقديمها والإشراف عليها فريق من جامعة الإسكندرية تم تدريبه على الوظائف المتقدمة لنظام Moodle فى جامعة يوتا الأمريكية، من خلال أنشطة مركز تميز المياة بالجامعة بالإضافة إلى أعضاء من وحدة الإبتكارات التربوية والتعلم عن بعد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »