لايف

ثلاث جهات دولية تدعم 2000 أسرة مصرية تزامنا مع الاحتفال بيوم أوروبا

تقوم مبادرة (فريق أوروبا) على دعم الدول الشريكة حول العالم والتخفيف من الآثار الناجمة عن جائحة ڤيروس كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

 بادر كل من الاتحاد الأوروبي في مصر والسفارة الألمانية بالقاهرة وبنك الاستثمار الأوروبي بدعم 2000 أسرة مصرية من أهالي محافظات قنا وسوهاج وكفر الشيخ، بسد احتياجاتهم من الإمدادات الغذائية الأساسية خلال شهررمضان الكريم، وذلك ترسيخاً لقيم فريق أوروبا، وتزامناً مع الاحتفال بيوم أوروبا والذي يحتفل به في 9 مايو كل عام.

وقال السفير كريستيان برجر، رئيس وفد الاتحاد الأوروبي في مصر: “يسعدنا في فريق أوروبا إطلاق تلك المبادرة سعياً منا لمؤازرة الأسر الأكثر احتياجاً، خاصة خلال شهر رمضان الكريم، والتخفيف من العبء الاجتماعي والاقتصادي الذي يقع على كاهلهم جراء تفشي جائحة ڤيروس الكورونا وتداعياتها”.

وقال سيريل نون، سفير ألمانيا لدى القاهرة: “يجتهد كل منا للتعايش مع صعاب الجائحة لأكثر من عام حتى الآن، والتي تتكبد الفئات الأقل حظاً تداعياتها بشكل مضاعف.. من هنا، شرفنا بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي في مصر والبنك الأوروبي للاستثمار وغيرهما من الكيانات المسئولة لمساندة المئات من الأسر، ليس فقط بتقديم الإمدادات الغذائية فحسب، بل والتأكيد على أن تلك الفئات تحديداً تلقى اهتماماً بالغاً من قبلنا ونضعهم نصب أعيننا”.

اقرأ أيضا  الصحة : تسجيل 498 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا .. و37 حالة وفاة

وقال آلفريدو آباد، رئيس المكتب الإقليمي لبنك الاستثمار الأوروبي في القاهرة: “تقع محاور دعم ريادة الأعمال، وتمكين المرأة والشباب وتمويل الهياكل الاجتماعية الأساسية في لب أنشطة بنك الاستثمار الأوروبي حول العالم، ولكوننا الذراع المعني بالتسهيلات الائتمانية والقروض لدى الاتحاد الأوروبي، دائماً ما يرعى بنك الاستثمار الأوروبي المجتمع المصري من خلال تمويل المشروعات التي تهدف إلى ترسيخ التنمية المستدامة.. واليوم، وبالتعاون مع فريق أوروبا، نساهم في توزيع الإمدادات الغذائية على مستحقيها من الفئات المهمشة بالمجتمع”.

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي ومسئولة ببنك الاستثمار الأوروبي تبحثان استراتيجية 2021/ 2027

وجاءت المبادرة بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير، وأثنى محمد عبد الرحمن – نائب العضو المنتدب بمؤسسة مصر الخير على مجهودات الاتحاد الأوروبي في مصر قائلا: “يجمعنا تاريخ طويل وسنوات من التعاون المشترك مع الاتحاد الأوروبي، لذا وجب شكرهم جزيل الشكر على مشاركتنا في تقديم الإمدادات الغذائية للمجتمعات المهمشة لما للكيانات الكبرى من دور جلي في مساندة مؤسسات المجتمع المدني”.

وأضاف : “تفخر مؤسسة مصر الخير بتوفير أكثر من 95 مليون خدمة اجتماعية للأسر الأقل حظاً مرتكزة على 6 ركائز أساسية هي التعليم، والصحة، والتكافل الاجتماعي، والبحث العلمي، والتنمية المتكاملة.. وتسعى المؤسسة إلى التوسع بحلولها الداعمة في المستقبل القريب”.

اقرأ أيضا  المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض: موجة كورونا الثالثة "قاسية للغاية".. القارة لا تنتصر

وتقوم مبادرة (فريق أوروبا) على دعم الدول الشريكة حول العالم والتخفيف من الآثار الناجمة عن جائحة ڤيروس كورونا.. ومن ثم في مصر، ويعد ذلك الدعم جزءاً أصيلاً من إطار التعاون الموسع المشترك والمتجسد في مبادرة COVAX العالمية التي تتضمن وصول اللقاحات لشركائنا من البلدان.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »