لايف

ثروة إيلون ماسك تتجاوز 128 مليار دولار ليصبح ثانى أغنى رجل فى العالم لأول مرة

انتعشت ثروة إيلون ماسك هذا العام برغم وباء فيروس كورونا ليرتفع من المركز الخامس فى يناير الماضى إلى الثانى على العالم حاليا.

شارك الخبر مع أصدقائك

قفزت ثروة الملياردير إيلون ماسك بحوالى 7 مليارات دولار خلال تعاملات بداية الأسبوع الجارى لتتجاوز 128 مليار دولار ليصبح ثانى أغنى رجل فى العالم لارتفاع القيمة السوقية لشركة تيسلا الأمريكية للسيارات الكهربائية لأعلى من 510 مليار دولار ليحتل المركز الثانى بعد جيف بيزوس أغنى أثرياء العالم الذى تبلغ ثروته 182 مليار دولار وليتفوق على الملياردير بيل جيتس ثالث أغنى ملياردير فى العالم الذى يملك حوالى 127.7 مليار دولار.

وزادت ثروة إيلون ماسك منذ أمس لإعلانه أن أسهم شركته ستندرج على مؤشر ستاندرد اند بورز 500 S&P بديسمبر المقبل.

وارتفعت أسعار أسهم شركة تيسلا أيضا بعد أن رفع بنك مورجان ستانلى تقييمها للدرجة الأولى الممتازة لأول مرة منذ 2017.

اقرأ أيضا  الحكومة توضح حقيقة إغلاق التسجيل في استمارة امتحانات الثانوية العامة
ارتفاع ثروة إيلون ماسك بفضل سيارات تيسلا الكهربائية

وارتفعت أسعار أسهم شركة تيسلا بحوالى 2 % خلال تعاملات اليوم الثلاثاء ليصل إجمالى مكاسبها 730 % هذا العام حتى الآن .

ثروة إيلون ماسك ترتفع بأكثر من 100 مليار دولار هذا العام

وزادت ثروة إيلون ماسك بأكثر من 100 مليار دولار هذا العام ليسجل أعلى زيادة على مؤشر بلومبرج لمليارديرات العالم.

وانتعشت ثروة ماسك هذا العام برغم وباء فيروس كورونا ليرتفع من المركز الخامس فى يناير الماضى إلى الثانى حاليا.

وذكرت وكالة بيزنس انسايدر أن إيلون ماسك توقع العام الماضى أن سيارات تيسلا الكهربائية سترفع القيمة السوقية لشركته لأكثر من 500 مليار دولار.

اقرأ أيضا  رئيس جهاز أمن الدولة الأسبق: 25 يناير كان له الفضل في كشف حقيقة الإخوان (فيديو)

وكانت ثروة إيلون ماسك أثناء هذا التوقع لا تتجاوز 45 مليار دولار ولكن نجاح التجارب على سيارات تيسلا الكهربائية رفعت أسعار أسهمه.

وتفوق إيلون ماسك اليوم رسميا على الملياردير بيل جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت لأول مرة ليصبح ثانى أغنى ملياردير فى العالم.

ماسك ثانى أغنى ملياردير بالعالم بعد جيف بيزوس

وبات ماسك ثانى أغنى ملياردير بالعالم بعد جيف بيزوس صاحب شركة أمازون لمبيعات التجزئة التى انتعشت إيراداتها بسبب فيروس كورونا.

ويأتى تراجع مركز بيل جيتس للمركز الثالث للمرة الثانية فقط خلال 8 سنوات فى تاريخ مؤشر بلومبرج لمليارديرات العالم.

اقرأ أيضا  عيد الشرطة الـ69.. احتفالات لأسر الشهداء بالمنوفية والمنيا وأسيوط (صور)

وهبطت ثروة بيل جيتس بسبب أعماله الخيرية منذ عام 2006 عندما تبرع بمبلغ 27 مليار دولار لمؤسسة بيل وميليندا جيتس.

وهناك خلافات مستمرة طوال العام الجارى بين إيلون ماسك صاحب شركة تيسلا وبيل جيتس حول كل شئ من فيروس كورونا إلى السيارات الكهربائية.

وبدأت الخلافات العام بينهما عندما أعلن بيل جيتس أن شركة تيسلا ساعدت على ابتكار السيارات الكهربائية ولكنه اشترى سيارة بورش.

ووصف إيلون ماسك الملياردير بيل جيتس بالغباء لأنه ينتقد جهوده فى إجراء دراسات على الأجسام المضادة لعلاج مرض كوفيد19.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »