اقتصاد وأسواق

ثبات منسوب النيل أمام السد العالي



أ ش أ

سجل منسوب مياه نهر النيل أمام السد العالي اليوم الأربعاء، ثباتا عند معدله أمس الثلاثاء حيث بلغ 96ر173 متر.

وذكر تقرير لوزارة الموارد المائية والري أن كمية المياه المنصرفة خلف سد أسوان بلغت 240 مليون متر مكعب، فيما تضاعفت كمية الإيراد الواصل لبحيرة ناصر إلى 490 مليون متر مكعب.

شارك الخبر مع أصدقائك


أ ش أ

سجل منسوب مياه نهر النيل أمام السد العالي اليوم الأربعاء، ثباتا عند معدله أمس الثلاثاء حيث بلغ 96ر173 متر.

وذكر تقرير لوزارة الموارد المائية والري أن كمية المياه المنصرفة خلف سد أسوان بلغت 240 مليون متر مكعب، فيما تضاعفت كمية الإيراد الواصل لبحيرة ناصر إلى 490 مليون متر مكعب.

يذكر أن إيراد نهر النيل يختلف اختلافا كبيرا من عام إلى آخر، ويتراوح بين نحو 42 مليار متر مكعب فى حده الأدنى و151 مليار متر مكعب فى حده الأقصى، وهذا التفاوت الكبير من عام لآخر يجعل الاعتماد على الإيراد السنوي أمرا بالغ الخطورة، حيث يمكن أن يعرض الأراضي الزراعية للبوار فى السنوات ذات الإيراد المنخفض، كما يعرضها لخطر الفيضان فى سنوات الإيراد الكبير.

وعلى مدى أكثر من نصف قرن على إنشاء السد العالي، ساهم ومازال يسهم فى مواجهة مخاطر نقص وزيادة إيراد مياه النيل من خلال ما يخزنه بطريقة آمنة من مئات المليارات من الأمتار المكعبة في أوقات الفيضان، حيث يتم استخدامها في أوقات الجفاف، فضلا عن فوائده الأخرى في مجالات اقتصادية عديدة.

شارك الخبر مع أصدقائك