بنـــوك

ثابت : ندرس أسباب تعثر المشروعات فى 12 منطقة صناعية مع اتحاد البنوك

المال - خاص كشف المهندس فؤاد ثابت، رئيس اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية وتنمية الدخل عن بدء التعاون مع اتحاد البنوك لدراسة أسباب تعثر المشروعات الصناعية   عن العمل، فى 12 منطقة صناعية لإيجاد الحلول المناسبة لها . وقال فى تصريحات خاصة…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

كشف المهندس فؤاد ثابت، رئيس اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية وتنمية الدخل عن بدء التعاون مع اتحاد البنوك لدراسة أسباب تعثر المشروعات الصناعية   عن العمل، فى 12 منطقة صناعية لإيجاد الحلول المناسبة لها .

وقال فى تصريحات خاصة لـ «المال » ، إن الاتحاد اجتمع الخميس الماضى مع مستثمرى منطقة  القنطرة شرق الصناعية، لبحث أسباب توقف 20 مصنعاً صناعياً وخدمياً تمهيداً لإعداد مذكرة بالتعاون مع اتحاد البنوك وتقديمها إلى رئيس الجمهورية لوضع برامج اقتصادية جادة لإعادة تشغيلها .

وقال ثابت إن الاتحاد قام بإعداد دراسة عن المواد المراد تعديلها فى الدستور الجديد، لتتوافق مع اللامركزية والتنمية الاقتصادية الحقيقية، وارفاقها بمذكرة اقتراحات خاصة باقتصاد القيمة المضافة من خلال الاستفادة من المواد الخام الموجودة فى مصر، وأهمها منطقة سيناء بدلاً من تصديرها، كما كان يفعل النظام السابق .

وقال ثابت إن الاتحاد يعمل فى دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتى تقوم عليها التنمية الاقتصادية فى دول العالم، مشيراً إلى وجود جهات مانحة   تتعامل مع الاتحاد ومنها مركز المشروعات الدولية الأمريكية ومؤسسة فريدريش الألمانية، مشيراً إلى أن الشهر الحالى سيشهد بحث مشكلات مستثمرى منطقة برج العرب بالإسكندرية ومستثمرى بنى سويف .

وأضاف أن الاتحاد توصل إلى أن القنطرة شرق كانت تعانى تعسفاً حكومياً من قبل النظام السابق، رغم أنها أول نقطة التقاء مع سيناء، موضحاً أن تنمية القنطرة شرق تعد بداية التنمية فى سيناء، خاصة أنها تحتاج إلى موارد بشرية بجانب وجود مواردها الطبيعية وأهمها الرمل والأسمنت والملح والرخام .

وقال إن النظام السابق ساعد على تهميش سيناء وإن الفترة الأخيرة شهدت بيع أراض من سيناء للفلسطينيين، مما ينذر بخطر قادم يتطلب تمليك الأراضى لبدو سيناء، وأوضح أن صعوبة المرور بين ضفتى القناة تتسبب فى اتلاف المنتجات بسبب الانتظار لساعات طويلة، مما يتطلب حلاً جذرياً من الحكومة الجديدة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »