سيــارات

تويوتا تعلن تراجع أرباحها الفصلية 15%

رويترز أعلنت شركة تويوتا موتور اليابانية لصناعة السيارات، انخفاض أرباحها التشغيلية 15 في المئة في الربع الأول من السنة المالية التي بدأت في أبريل، بسبب صعود الين وخفضت توقعاتها لأرباح العام بأكمله وإن كانت نتائجها قد فاقت التوقعات. وذكرت أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم من حيث القيمة السوقية أن

شارك الخبر مع أصدقائك

رويترز

أعلنت شركة تويوتا موتور اليابانية لصناعة السيارات، انخفاض أرباحها التشغيلية 15 في المئة في الربع الأول من السنة المالية التي بدأت في أبريل، بسبب صعود الين وخفضت توقعاتها لأرباح العام بأكمله وإن كانت نتائجها قد فاقت التوقعات.

وذكرت أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم من حيث القيمة السوقية أن أرباحها التشغيلية بلغت 642 مليار ين (حوالي 6.3 مليار دولار) في الفترة بين أبريل ويونيو لتتجاوز متوسط توقعات 11 محللا في استطلاع أجرته تومسون رويترز آي/بي/إس/إس بأرباح قدرها 493.5 مليار ين.

وخفضت تويوتا تقديراتها لأرباح التشغيل للسنة بأكملها متوقعة هبوطها 44 في المئة عن مستواها قبل عام كما تتوقع الشركة اليابانية تعرضها لضرر أكبر من ارتفاع الين.

وتتوقع أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم من حيث القيمة السوقية أن تبلغ أرباحها التشغيلية 1.6 تريليون ين انخفاضا من 1.7 تريليون في التوقعات السابقة.

واستندت التوقعات الجديدة إلى تحديد سعر الين في الميزانية عند 102 ين للدولار و113 ينا لليورو مقارنة مع 105 ينات و120 ينا على الترتيب في التوقعات السابقة.

وتتوقع الشركة أن تؤثر تحركات العملة على أرباحها التشغيلية للسنة بأكملها بواقع 1.2 تريليون ين مقارنة مع السنة السابقة بدلا من 935 مليار ين في التوقعات السابقة.

وذكرت الشركة أنها ستخفض تكاليف العمالة بصورة أكبر لتعويض الزيادة في تأثير العملة.

وقالت تويوتا إن مبيعات الشركة العالمية من المركبات زادت في الربع الأول من السنة المالية بفضل ارتفاع المبيعات في اليابان وأوروبا وآسيا في حين انخفضت المبيعات في أمريكا الشمالية ومناطق أخرى.

وفي السنة بأكملها رفعت الشركة توقعاتها لمبيعات المركبات في مناطق من بينها أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا بينما أبقت على تقديراتها لإجمالي مبيعات التجزئة العالمية.

شارك الخبر مع أصدقائك