رياضة

تونس إلى المراكز الشرفية بعد الخسارة من الدنمارك في مونديال اليد للناشئين

أداء متواضع لوصيف بطل إفريقيا

شارك الخبر مع أصدقائك

ودع منتخب تونس منافسات الأدوار المتقدمة في مونديال اليد للناشئين بعد الخسارة من الدنمارك بنتيجة 30/25.

وبهذه النتيجة لن يتمكن وصيف بطل إفريقيا سوى من المنافسة على المراكز من الـ 16 إلى التاسع.

وتأهل المنتخب الدنماركي إلى دور الثمانية ليلاقي غدا الفائز من مباراة إسبانيا والسويد التي ستقام بعد قليل.

أداء متواضع لتونس والعلامة الكاملة للدنمارك

وتبدو نتيجة اللقاء منطقية بعد الأداء المتواضع لتونس في دور المجموعات حيث تأهلت رابعة عن مجموعتها بثلاث هزائم (بينها هزيمة ثقيلة من ألمانيا بفارق 21 هدفا) وانتصارين على صربيا والبرازيل.

أما المنتخب الدنماركي فكان أول مجموعته بعد حصد العلامة الكاملة في الدور الأول بخمس انتصارات على اليابان والأرجنتين ومقدونيا الشمالية (المستضيفة) والبحرين ونيجيريا.

3 ألقاب للدنمارك .. هل تحصد الرابع؟

والدنمارك هي أحد المرشحين بقوة للقب، وتملك في جعبتها 3 ألقاب للبطولة في هذه الفئة العمرية حققتها في أعوام 2007 و2011 و2013.

وفي النسخة السابقة لمونديال الناشئين لليد تحت 19 سنة عام 2017حصدت الدنمارك البرونزية.

أما تونس فقد كان أفضل إنجاز لها عام 2009 عندما حققت المركز الرابع في البطولة التي أقيمت على أرضها.

وكان هذا الانجاز هو الوحيد في سجل تونس بهذه الفئة العمرية، حيث تراوحت مراكزها في جميع البطولات السابقة بين التاسع والـ 19.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »