بورصة وشركات

توقعات بمواصلة تراجع سهم القلعة الأسبوع الحالي (جراف)

السهم يتراجع 25% الأسبوع الماضي، و يهبط أقل من أدنى تقدير للربع الثالث، ويتحرك بين 2.61 و 2.75 جنيه الأسبوع الحالي

شارك الخبر مع أصدقائك

السهم يتراجع 25% الأسبوع الماضي

يتوقع محللون أن يواصل سهم القلعة القابضة تراجعاته الأسبوع الحالي، متأثرا بما أعلنته الشركة عن انخفاض مساهمتها بمشروع المصرية للتكرير، والذي يعد الأكبر والأهم في محفظة استثماراتها.

وقالت القلعة الأسبوع الماضي إن حصتها غير المباشرة في مشروع المصرية للتكرير تقلصت إلى 13.14%، مقارنة بـ19% سابقًا.

وعرضت هذه الأنباء السهم لضغوط بيعية قوية، وعمليات Margin Call، خسر على إثرها 25% من قيمته، ليغلق أسبوعه عند مستوى 2.75 جنيه، مقارنة بـ 3.66 جنيه.

يوضح الشكل التالي التراجعات التي شهدها سهم القعلة الأسبوع الماضي

السهم يهبط أقل من أدنى تقدير للربع الثالث

وقال عامر عبدالقادر، رئيس قطاع السمسرة للتطوير بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية، إن حالة الذعر التي انتابت المستثمرين جراء إعلان القلعة تراجع مساهمتها في مشروع المصرية للتكرير، خلفت عمليات جني أرباح قوية على السهم تجاوزت به الحد الأدنى الذي كان متوقعا للربع الثالث بالكامل، والمقدر سابقا بـ 3.20 جنيه.

وقالت دعاء زيدان، مدير تداول بلوم مصر، إن إعلان الشركة خفض حصتها بالمصرية للتكرير، وإعلان بنوك استثمار تقييم متدني للسهم تسبب في عمليات Margin call قوية الأسبوع المنقضي، في ضوء مخاوف شركات السمسرة من مواصلة السهم الهبوط وخسارة أموالها.

ويشار إلى أن الـ Margin Call آلية تتيح لشركات السمسرة البيع الاضطرارى لمحافظ العملاء لسداد مديونيات الشراء بالهامش، فى حال تجاوز مديونيات العميل لشركة السمسمرة 70% من إجمالى محفظته، وذلك تجنبا للخسائر فى حال سيطرة التراجع على أسعار أوراق بعينها تتكون منها النسبة الأكبر من محفظة العميل.

السهم يتحرك بين 2.61 و 2.75 جنيه الأسبوع الحالي

ورجحت زيدان تراجع السهم مجددا هذا الأسبوع، ليتحرك في نطاق 2.61 و 2.75 جنيه، لافتة إلى أن المستوى الأدنى يعد كلمة سر تحركات السهم.

وتابعت، في حال تماسك السهم فوق 2.61 سيصعد نحو 2.75 ثم 3 جنيهات، وفي حالة التراجع أدنى 2.61 سيتجه نحو 2.40 جنيه.

وقال محمد كمال رئيس قسم المؤسسات المحلية بشركة رواد لتداول الأوراق المالية إنه يتوقع تحرك السهم في نطاق 2.60 و 2.57 جنه.

وأرجع كمال الانخفاض الحاد الذي شهده السهم الأسبوع المنقضي إلى ما أعلنته القلعة من خفض حصتها بالمصرية للتكرير إضافة إلى التقييم المتدني الذي أعلنته بنوك استثمار حول الورقة المالية.

وتصل التكلفة الاستثمارية لتطوير لتطوير مشروع المصرية للتكرير 4.3 مليار دولار، ومن المتوقع أن ينتج 4.7 مليون طن سنويا من المنتجات البترولية تشمل 2.3 مليون طن من وقود السولار، و600 ألف طن من وقود النفاثات، وذلك باستخدام مدخلات إنتاج مثل المازوت منخفض القيمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »