بورصة وشركات

توقعات بصعود EGX30 صوب 15300 نقطة

ترقب المستثمرين العديد من الأخبار التى من شأنها دعم الاتجاه الصعودى للمؤشر، منها صفقة جلوبال، وقرار عمومية عامر جروب بالشطب الاختيارى، فضلاً عن اجتماع البنك المركزى بشأن سعر الفائدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

■ حال تماسكه أعلى منطقة الدعم الحالية

أكد خبراء التحليل الفنى، أن تماسك مؤشر السوق الرئيسى EGX30، أعلى منطقة الدعم 14500 إلى 14600 نقطة، يمكنه من مواصلة الصعود تجاه مستهدفه الحالى -15200 15300 نقطة، غير أن كسر منطقة الدعم الحالى يفتح الباب أمام الهبوط لمستويات 14000 – 13800 نقطة.
ولفت خبراء إلى ترقب المستثمرين العديد من الأخبار التى من شأنها دعم الاتجاه الصعودى للمؤشر، منها صفقة جلوبال، وقرار عمومية عامر جروب بالشطب الاختيارى، فضلاً عن اجتماع البنك المركزى بشأن سعر الفائدة.

وأنهيEGX30 تعاملات أمس، على ارتفاع بنسبة %0.39 مسجلاً 14840 نقطة، وصعد EGX70 بنسبة %0.12 ليغلق عند 686 نقطة، وارتفع EGX100 الأوسع نطاقاً بنسبة %0.92، مسجلاً 1743 نقطة.

بلغت إجمالى قيم التداول على الأسهم نحو 447.8 مليون جنيه، وارتفع رأس المال السوقى للأسهم المقيدة نحو 2.55 مليار جنيه، مسجلاً 823.33 مليار جنيه، مقابل 820.78 مليار جنيه، مستوى الإغلاق السابق.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تغلق صاعدة وقيم تداولات الأسهم تتجاوز 1.2 مليار جنيه

وقال أدهم جمال الدين، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة كايرو كابيتال لتداول الأوراق المالية، إن البورصة استهلت تعاملات الأسبوع الجارى، على استقرار نسبى، رغم انخفاض أحجام التداول، مع صعود المؤشر الرئيسى.

وأضاف أن الإغلاق بالمنطقة الخضراء، يعكس استقرار المؤشر أعلى مستوى الدعم الهام 14600 نقطة، ما يعزز من التحرك العرضى بين مستويات 14600 حتى 15200 نقطة، ويعتبر اختراق المستوى الأخير إشارة ايجابية للسوق، تدعم اختراق مستوى 15320 نقطة.
وأوضح أن ذلك يعزز من بلوغ المؤشر للمستهدفات متوسطة الآجل، عند 15500 ثم 16000 نقطة.

وأكد على أهمية مستوى الدعم 14600 نقطة، مشيراً إلى أن كسره لأسفل من شأنه تغيير الاتجاه قصير الآجل، إلى هابط فى اتجاه مستويات 14000 و13800 نقطة.
ونصح جمال الدين المستثمر قصير الآجل، بالتعامل مع المستويات الحالية بحذر، مع انتقاء الأسهم التى يتم التعامل عليها، وانتظار إشاره شراء واضحة على المؤشر.
ويرى ريمون نبيل، عضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، أن EGX30 مال للتحركات العرضية عقب فقدانه نحو 200 نقطة، الأسبوع الماضى، لينهى تعاملات أمس مرتفعاً بما يقرب من 58 نقطة، رغم الضعف الواضح فى التداولات.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية ترصد شهادات الإيداع الدولية لـ16 شركة مدرجة

وأشار إلى أن صعوده يأتى على خلفية رفع التصنيف الائتمانى لمصر، ما سيكون له مردود ايجابى على الاقتصاد والاستثمار بشكل عام، وعلى البورصة بشكل خاص، على المديين القصير والمتوسط، وهو ما يمثل فرصة جيدة للطروحات الحكومية المنتظرة.

ورفعت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتمانى، تصنيف مصر إلى B+، مع نظرة مستقبلية مستقرة، مقابل التصنيف السابق B.
ولفت ريمون نبيل، إلى أن غالبية الأسهم تتداول قرب أسعار متدنية، وتمثل الأحداث المرتقبة دفعة من شأنها دعم صعود EGX30 لمستهدفه الحالى قرب 15300، ثم 16000 نقطة.

اقرأ أيضا  توقعات بتحركات عرضية للبورصة بين 10800– 11200 نقطة

وأشار إلى أن المؤشر يستهدف حالياً مستوى المقاومة الأول عند 14950 نقطة، يليه 15200 ثم 15300 نقطة، طالما تمكن من الحفاظ على مستوى الدعم الهام عند 14500 نقطة فى الوقت الراهن.

وشهدت البورصة المصرية، أمس، سيطرة بيعية من المصريين والعرب، بقيمة 18.47، و4.49 مليون جنيه على الترتيب، فيما اتجه الأجانب للشراء، بقيمة 22.96 مليون جنيه.

واتجه الأفراد للبيع بجميع جنسياتهم، وسجل المصريين 1.58 مليون جنيه، والعرب 1.22 مليون جنيه، فيما سجل الأجانب صافى بيع بقيمة 429.9 آلف جنيه.
واتجت المؤسسات المصرية والعربية للبيع بقيمة 16.88 و3.26 مليون جنيه على التوالى، فيما اتجهت المؤسسات الأجنبية للشراء بواقع 23.39 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »