بورصة وشركات

توقعات بحركة عرضية لمؤشرات السوق بضغط مخاوف انتشار الفيروس

وسط احتمالات تعافى أسهم القطاع العقارى

شارك الخبر مع أصدقائك

توقع محللون أن تحكم الحركة العرضية قبضتها على مؤشرات البورصة المصرية خلال الأسبوع الجاري، بين مستوى (12200-12800) نقطة، فى ظل تراجعات الأسواق العالمية الحادة خوفًا من تفشى فيروس «كورونا».

هبطت مؤشرات البورصة المصرية بشكل جماعى قوى خلال تعاملات الأسبوع المنقضي، مدفوعة بضغوط بيعية للمستثمرين العرب والأجانب، وتراجع مؤشر «EGX30» الرئيسى بنسبة %5.08 إلى مستوى 12347 نقطة، و»EGX70» للأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة %3 إلى مستوى 1172 نقطة، و»EGX100» الأوسع نطاقًا %3.38 ليغلق عند 1266 نقطة.

انخفض رأس المال السوقى لأسهم الشركات المقيدة بقيمة 22.5 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع الماضي، ليغلق عند مستوى 644.5 مليار جنيه، فيما سجل العرب والأجانب صافى بيع بقيمة إجمالية 172 مليون جنيه، وارتفعت قيم التداول 8.2 مليار جنيه، لتسجل 15.6 مليار جنيه، مقابل 7.4 مليار جنيه الأسبوع السابق له.

توقع محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة «أمان» لتداول الأوراق المالية، أن تواصل البورصة تحركاتها المتذبذبة خلال تعاملات الأسبوع الجارى بين مستويات (12200 و12750) نقطة .

أضاف أن السوق مرشحة لتسجيل ارتدادة صاعدة معتمدة على احتمالات تعافى أسهم القطاع العقارى خلال الأسبوع الجاري، فى ظل حالات تدنى الأسعار التى شهدتها الفترة الماضية، لافتًا إلى أن تحركات البورصات الخارجية لا زالت متذبذبة حتى الوقت الراهن، ومرجحًا تحرك المؤشر السبعينى ببورصة مصر تجاه 1190 نقطة.

على صعيد الأسهم توقع الأعصر ارتفاع سهم «البنك التجارى الدولي» إلى 80.50 جنيه، بعدما أنهى تعاملات الخميس الماضي عند مستوى 77.02 جنيه، بصعود %1.2 واتجاه سهم «السويدى إليكتريك» قرب مستوى 9.80 جنيه، مقارنة مع 8.96 جنيه بجلسة الخميس، فيما يتحرك «سيدى كرير» صوب مستوى 8 جنيهات، مقارنة بمستواه الحالى عند 7.52 جنيه.

على صعيد الأسهم العقارية، رجح تحرك «بالم هيلز» عند 2.50 جنيه مقارنة مع 1.41 جنيه، بإغلاقات الخميس الماضي، و«إعمار مصر» تجاه 3 جنيهات، وكان أنهى تعاملات الخميس عند 2.75 جنيه، و»مدينة نصر» صوب 4.40 جنيه مقابل 3.96 جنيه فى آخر جلسة تداول له، و»بورتو جروب» عند 0.67 جنيه مقارنة بـسعره الحالى 0.64 جنيه.

قال أحمد زكريا، مدير الاستثمار بشركة «عكاظ» لتداول الأوراق المالية، إن السوق من المرجح أن تتحرك عرضيًا بين مستويات (12200 – 12500) نقطة، متوقعًا أن تشهد جلسة اليوم الأحد ضغوطًا عند مستوى الدعم 12200 نقطة، تأثرًا بتراجعات الأسواق الأمريكية والأوروبية خلال الجمعة الماضية .

أوضح أن مستوى 12200 نقطة يمثل دعمًا رئيسيًا للسوق، كما يمثل مستوى 12500 نقطة مقاومة لهُ، تجاوزها يدفعه صوب 12800 نقطة .

أشار زكريا إلى أنه رغم حالة الضبابية التى تشهدها السوق المحلية، وتأثراتها البالغة بهبوط الأسواق العالمية، إلا أن مجمل نتائج أعمال الشركات المحلية جيدة، ما يعد أمرًا إيجابيًا.

لفت إلى أن السوق تترقب دوافع جديدة، تساعدها على تخطى المرحلة الراهنة، وأبرز تلك الدوافع التى فى ملف ضريبة الدمغة، ومحاولات خفض أسعار الطاقة للقطاع الصناعي.

وتراجعت الأسهم الأوروبية خلال الجمعة الماضية، وسط تزايد مخاوف تسبب فيروس كورونا فى إعاقة النشاط الاقتصادى، وقاد التراجع أسهم شركات البترول والغاز، جراء هبوط أسعار الخام.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »