بورصة وشركات

توقعات باقتراب EGX30 من 13700 نقطة قبل إجازة الأضحى

توقعات بالتقاط البورصة المصرية أنفاسها الأسبوع الحالي، قبل إجازة عيد الأضحى، ليصعد مؤشر EGX30 قرب 13700 نقطة

شارك الخبر مع أصدقائك

يتوقع خبراء سوق المال أن تلتقط البورصة المصرية أنفاسها الأسبوع الحالي، قبل إجازة عيد الأضحى، ليصعد مؤشر EGX30 قرب 13700 نقطة، بدعم بدء التداول على سهم فوري لتكنولوجيا المدفوعات الإلكترونية، وتنفيذ صفقة استحواذ فيون هولدنجز على جلوبال تيليكوم.

أنهت البورصة الأسبوع الماضي على تباين لمؤشراتها، وخسائر لرأس المال السوقي، وسط مبيعات عربية، ومشتريات أجنبية، وأغلق مؤشر السوق الرئيسي EGX30 عند مستوى 13526 نقطة، بارتفاع 0.12%، بينما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 2.03% إلى مستوى 522 نقطة، ومؤشر EGX100 الأوسع نطاقا بنسبة 1.15% إلى مستوى 1360 نقطة.

تعرض سهم القعلة لهبوط عنيف الأسبوع المنقضي مع إعلان الشركة تراجع حصة ملكيتها بمشروع المصرية للتكرير الأهم في محفظة استثماراتها إلى 13.14% مقارنة 19% في السابق، وتوقع محللون مواصلة تراجع السهم، لكن بوتيرة أقل من الأسبوع المنقضي الذي خسر فيه السهم 25% من قيمته.

خسر رأس المال السوقي للبورصة خلال الأسبوع الماضى 7.7 مليارات جنيه، مغلقا عند 717.6 مليار جنيه، مقارنة 725.3 مليار جنيه الأسبوع قبل السابق.

سيطرت تعاملات المصريين 69.9% من إجمالي تداولات الأسبوع المنقضي، بينما كان نصيب الأجانب 23.9% بمشتريات قيمتها 149.2 مليون جنيه، والعرب 6.1% بمبيعات قيمتها 76 مليون جنيه.

قال محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني لشركة أمان لتداول الأوراق المالية، إن السوق فى طريقها للتعافى هذا الأسبوع، ليتحرك المؤشر الثلاثيني في نطاق 13300 و13650 نقطة، وسط ارتفاعات لبعض أسهمه.

رجح الأعصر اتجاه سهم البنك التجاري الدولي إلى 76 جنيها، مقارنة 73 جنيها الخميس، وأوراسكوم للاستثمار صوب 65 قرشًا، مقارنة 62 قرشًا الخميس، ومصرف أبو ظبي الإسلامي إلى 12.50 جنيه مقارنة 11.57 جنيه الخميس، وحديد عز 8.70 جنيه، مقارنة 8.25 جنيه.

أشار الأعصر إلى أن سهم القلعة يواصل الأداء السلبي خلال شهر أغسطس ليتحرك في نطاق 2.5 و3.15 جنيه، موصيا المستثمرين الحائزين للسهم باقتناص أي ارتدادة صعودية عند المستوى الأخير والبيع عندها.

رجح الأعصر تحرك المؤشر السبعيني بين 518 و530 نقطة مع تحرك إيجابي لعدد من أسهمه أبرزها بنك تنمية الصادرات ليتجه صوب 8.5 جنيه، مقارنة 7.9 جنيه بإغلاق الخميس، وسهم سيدي كرير صوب 8.70 جنيه، مقارنة 8.4 جنيه الخميس.

فيما قال محمد كمال، مدير قسم المؤسسات المحلية بشركة رواد للسمسرة إن بدء التداول على سهم فوري، وتنفيذ صفقة جلوبال تيليكوم يدفعان السوق للتعافي هذا الأسبوع ليتجه المؤشر الثلاثيني صوب 13700 نقطة، وتحرك المؤشر السبعيني في نطاق 522 و530 نقطة.

يبدأ التداول على سهم فوري يوم 8 أغسطس، بينما يتم غلق سوق الصفقات الخاصة لصفقة جلوبال 6 أغسطس الجاري.

رجح كمال استمرار سهم القلعة في التراجع الأسبوع الحالي، لكن بوتيرة أهدى من تلك التي شهدها الأسبوع المنقضي متوقعا هبوطه لمستويات بين 2.57 و2.60 جنيه.

تراجع سهم القلعة الأسبوع المنقضي بنسبة 25% لينهي أسبوعه عند 2.75 جنيه، مقارنة 3.66 جنيه بداية الأسبوع.

يشار إلى أن الأسبوع الحالي هو الأول في شهر أغسطس، والسابق لإجازة عيد الأضحى الطويلة نسبيا، ويقول كمال والأعصر إن الأسبوع التالي لعيد الأضحى سيرسم تحركات السوق في أغسطس.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »