بورصة وشركات

توقعات بارتفاع أرباح السويدي للكابلات إلي 1.4 مليار جنيه

  رضوي إبراهيم   رفعت شركات التقييم القيمة العادلة لسهم السويدي للكابلات بعد التوسعات الأخيرة التي أعلنت عنها الشركة.   بلتون من جانبها رفعت قيمة السهم من 153 إلي 165 جنيها، وبينما حددته هيرمس عند 151.8 جنيه بزيادة %17 عن…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
رضوي إبراهيم
 
رفعت شركات التقييم القيمة العادلة لسهم السويدي للكابلات بعد التوسعات الأخيرة التي أعلنت عنها الشركة.
 
بلتون من جانبها رفعت قيمة السهم من 153 إلي 165 جنيها، وبينما حددته هيرمس عند 151.8 جنيه بزيادة %17 عن سعر السوق وهو 143 جنيها للسهم.
 
جاءت التقييمات المرتفعة ترجمة لما تجريه الشركة من توسعات متتالية داخل وخارج مصر. ودفعت هذه التوسعات باتجاه ارتفاع الأرباح المتوقعة لتصل إلي 1.4 مليار جنيه.
 
كانت شركة السويدي للكابلات قد أعلنت أمس الأول عن قيامها بالتفاوض علي شراء %51.2 من أسهم شركة العازلات المصرية، وجاء ذلك بعد إعلانها مؤخرا عن انشاء مصنع لإنتاج كابلات القوي في قطر بقيمة استثمارية 150 مليون دولار بطاقة إنتاجية 30 ألف طن سنويا وتبلغ حصة مساهمتها بالمصنع حوالي %50.
 
وأكد طارق شاهين المحلل المالي لشركة بلتون أن توسعات السويدي للكابلات علي مستوي نشاطها الأساسي أدي إلي ارتفاع معدلات نمو مبيعاتها، وأشار إلي أن اتجاه الشركة لإعادة دراسة مشروع مصنع صهر النحاس جاء مناسبا ومتزامنا مع قرارات فرض الضرائب علي شركات المناطق الحرة المستغلة للغاز للتأكد من مقدار العائد من المشروع بعد خصم التدفقات النقدية، لأنه في حالة تجاوز تكلفة الطاقة المستغلة %20 من القيمة المبدئية للمشروع ستتوقف الشركة عن تنفيذه.
 
وتوقع شاهين ارتفاع ارباح السويدي العام المقبل 2009 إلي 1.4 مليار جنيه بدلا من 1.1 مليار جنيه طبقا لآخر تقييم لشركة بلتون وارجع ذلك إلي الاتجاهات الجيدة لحجم الطلب علي منتجات الشركة ونمو طلقتها الإنتاجية.
 
وأوضح المحلل المالي لشركة بلتون أن أرباح الربع الثاني لشركة السويدي ستأتي متقاربة مع معدلات النمو التي حققتها خلال الربع الأول علي أن تبدأ في تحقيق نمو ملحوظ خلال النصف الثاني من العام المالي الحالي مقارنة بالنصف الأول.
 
وأشار شاهين إلي أن مصانع السويدي للكابلات المنتشرة في الإطار الإقليمي وتحديدا بالجزائر والسعودية وليبيا ستعمل علي رفع الطاقة الإنتاجية للشركة مما يؤدي إلي ارتفاع حجم المبيعات نتيجة تغطية هذه الأسواق وبالتالي ارتفاع الأرباح، وأكد أن هذه الأرباح ستظهر خلال العامين المقبلين 2009، 2010، مشيرا إلي أن الأرباح التي ستدرج بالقوائم المالية الخاصة بالعام الحالي ستكون منخفضة نتيجة تحمل الشركة لأعباء المصاريف الأولية الخاصة بتكلفة إنشاء المصانع.
 
ورفعت شركة بلتون القيمة العادلة لسهم »السويدي للكابلات« إلي 165 جنيها بدلا ن 153 جنيها في حين يتداول السهم عند سعر سوقي 143 جنيها، كما رفعت توقعاتها للأرباح خلال العام الحالي لتصل إلي 980 مليون جنيه بدلا من 940 مليون جنيه مع احتمال وصولها لحاجز المليار جنيه نتيجة ارتفاع كلا من نسب التشغيل و نمو المبيعات المحققة والمتوقع بيعها خلال الفترة المقبلة داخل مصر وخارجها علي مستوي المجموعة بأكملها.
 
ورفعت هيرمس تقييميها مؤخرا للسعر العادل لسهم السويدي للكابلات ليصل إلي 151.8 جنيه بزيادة %17 عن سعره السوقي وبدلا من 147.1 جنيه تبعا لآخر تقييماتها في فبراير الماضي وابقت هيرمس توصياتها بتجميع السهم علي المدي القصير وشرائه علي المدي الطويل.
 
كانت شركة السويدي للكابلات قد أوضحت أن النمو الذي حققته خلال الربع الأول من العام الحالي كان مدعوما من النمو في جميع القطاعات الإنتاجية، حيث قفزت ايرادات الشركة بنسبة %49 لتبلغ 9.2 مليار جنيه خلال الربع الأول مقارنة بـ1.9 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.
 
كما أوضحت ان الايرادات المحصلة من إنتاج الكابلات والاسلاك قد حققت نموا بنسبة %41 خلال الربع الأول مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي حيث بلغت مبيعات الاسلاك والكابلات 2.5 مليار جنيه بالمقارنة بـ1.8 مليار جنيه، كما نمت مبيعات المنتجات الكهربائية بنسبة %419 لتصل إلي 247.7 مليون جنيه مقابل 47.7 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.
 
وارتفعت صادرات شركة السويدي للكابلات بمعدلات جيدة خلال الربع الأول من العام الحالي لتبلغ 1.4 مليار جنيه مقارنة بحوالي 1.1 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي كما زادت الايرادات الدولية من نسبة مشاركتها في اجمالي ايرادات المجموعة من %12 إلي %20 أي بمعدل نمو أعلي من المتوقع لتبلغ 589 مليون جنيه خلال الربع الأول مقابل 244 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي محققة معدل نمو %141.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »