اتصالات وتكنولوجيا

توحيد إجراءات قياس الگفاءة بالشبگات

المال - خاص: أعلن المهندس هاني محمود نائب الرئيس التنفيذي لفودافون مصر موافقة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات علي مطالب شركات المحمول لتوحيد إجراءات وطرق قياس جودة  كفاءة الشبكات للحد من التضارب بين تقارير الجهاز والأخري التي تصدرها شركات المحمول بشكل…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص:

أعلن المهندس هاني محمود نائب الرئيس التنفيذي لفودافون مصر موافقة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات علي مطالب شركات المحمول لتوحيد إجراءات وطرق قياس جودة  كفاءة الشبكات للحد من التضارب بين تقارير الجهاز والأخري التي تصدرها شركات المحمول بشكل دوري مشيرا الي أن الحصول علي موافقة  الجهاز تم في اجتماع مشترك مع شركات المحمول العاملة .
 
من جهته قال محمد عزقول مدير قطاع مراقبة الجودة بالشركة إنه تم الاتفاق مع الجهاز علي عدد من الملاحظات المشتركة التي سيتم اتباعها في طرق القياس الجديدة منها، أن يتم القياس اكثر من مرة في الشهر الواحد، والتي لاتقل عن مرتين كحد أدني، لانه من الظلم الحكم علي جودة الشبكات مرة واحدة .
 
أضاف ان الجهاز وافق علي مطالب شركات المحمول بمعرفة نتائج القياسات قبل نشرها للرد علي استفسارات الجهاز بطرق عملية، بالإضافة الي توحيد قطاعات محافظة القاهرة الأربعة في القياسات الاخيرة و الحاجة الي قياس المحافظة الي قطاع واحد .
 
وجاء تقرير شهر فبراير الماضي لقياس كفاءة شبكات المحمول الذي أعده الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ليثير ازمة مع شركات المحمول، التي سارعت كل واحدة منها الي إثبات كفاءة وجودة شبكاتها، علي عكس تقارير الجهاز، وهو ما اثار بلبلة للعملاء والمستخدمين لمعرفة التقارير الصحيحة والأخري التي تعتريها الدقة المطلوبة.
 
إلا أن تقرير  جهاز الاتصالات  جاء ليكشف عن خطة طويلة المدي لتنظيم العلاقة بين المستخدمين وشركات المحمول، والتي بدأت أولي خطواتها بالعقد الموحد بين الشركات الثلاث العاملة، وبما يمهد لتنظيم العلاقة وقياس جودة الخدمة بين بقية شركات الإتصالات العاملة في الهواتف الثابتة وخدمات الإنترنت .
 
وتعد تلك التقارير إعادة هيكلة لكفاءة شبكات المحمول، التي كانت تتم في الماضي بناء علي قياسات مشتركة بين شركتي المحمول والجهاز، وجاءت مناقصة الجهاز الأخيرة لتوريد أجهزة قياس شبكات المحمول لتؤكد نية الجهاز لتنظيم العلاقة بين أطراف تقديم الخدمة،  وفازت بالمناقصة شركة Swisqua  السويسرية المتخصصة في أجهزة قياسات الكفاءة بالتعاون مع شريك ومورد محلي، فيما تم الإعتماد علي نظام المعلومات الجغرافية الخاص MapInfo لتتبع أداء ومسارات جودة الخدمة في مختلف محافظات ومناطق الجمهورية.
 
 وجرت القياسات الميدانية علي مستوي المناطق الممنوحة لشركات الهواتف المحمولة في أوقات الذروة علي مستوي الشوارع والطرق الرئيسية والفرعية وخارج الكتل  الخرسانية، علي إعتبار أن انقطاع المكالمات  Call Block Rateونسبة قطع المكالمة أثناء الحديث Call Drop Rate ونسبة جودة الصوت السيء Bad Voice Quality Rate علي السواء لا تتجاوز %2 وهو الحد الأقصي المسموح به بالترخيص المعروف إصطلاحا بالــ Threshold   في منطقة القاهرة الكبري، ويتساوي  ذلك المعدل مع  مناطق  الاسكندرية  وسيناء والبحر الاحمر والقناة  والصعيد  باستثناء وصول الحد الأقصي لنسبة سوء جودة الصوت الي %10 كحد أقصي في المناطق الثلاث المذكورة واستثناء نسبة قطع المكالمات أثناء الحديث الي %10 في منطقة  سيناء والبحر الاحمر والقناة  نظرا لانخفاض الكثافة السكانية ومعدل المشتركين بتلك المناطق .
 

شارك الخبر مع أصدقائك