سيــارات

توتال وكريم يطلقان حملة للسلامة على الطرق

المال - خاص تبدأ شركة توتال العالمية، وشركة كريم خلال شهر يونيو 2017 حملة مشتركة للتوعية بالسلامة على الطريق في مصر.  وأوضح مصدر بالشركة أن الحملة ستبدأ بمحافظتي الاسكندرية والقاهرة؛ كمرحلة أولى؛ على أن تشمل محافظات أخرى في المراحل التالية. وأوضح أنه لم يتم الوقوف بعد على التفاصيل الخاصة بال

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

تبدأ شركة توتال العالمية، وشركة كريم خلال شهر يونيو 2017 حملة مشتركة للتوعية بالسلامة على الطريق في مصر. 

وأوضح مصدر بالشركة أن الحملة ستبدأ بمحافظتي الاسكندرية والقاهرة؛ كمرحلة أولى؛ على أن تشمل محافظات أخرى في المراحل التالية.

وأوضح أنه لم يتم الوقوف بعد على التفاصيل الخاصة بالمراحل التالية ومواعيد انطلاقها أو المحافظات التي تشملها.  

وفي إطار الحملة؛ سيتم نشر التوصيات التي تهدف لدعم السلامة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي والإعلانات الخارجية على الطرق وبرامج الإذاعة. وسوف ترعى شركة توتال تطبيق الهاتف المحمول لشركة كريم كما ستطلق مجموعة من العروض المصممة لمستخدمي تطبيق كريم في محطات توتال ومحلات بونجور. وسوف يستمتع عملاء توتال أيضًا برحلات مجانية ورحلات مخفضة من شركة كريم من خلال الأكواد الترويجية.

وصرح إيان لو بيتيه، العضو المنتدب لشركة توتال إيجيبت أن شركته تلتزم بالمساعدة على دعم سلامة الركاب على الطريق باعتبار ذلك جزء من جميع الأنشطة والأعمال التي تقوم الشركة بها، كما تلتزم الشركة بمعايير سلامة حازمة في إطار نظام إدارة الصحة والسلامة والبيئة والجودة، والذي ينطبق على جميع العمليات التشغيلية، بما يشمل النقل على الطريق.

ومن جانبه، قال رامي كاطو- رئيس عمليات كريم بمصر ونائب الرئيس لقطاع خدمة العملاء “Careem Care” إن شركته تولي اهتماماً كبيراً بدعم السلامة على الطريق والتشجيع عليها حيث يخضع كل كابتن لعدد من الاختبارات للتأكد من توافقه مع المعايير العالمية لشركة كريم قبل انضمامه لأسطول الشركة كما تخضع كل السيارات لعدد من الفحوصات للتأكد من سلامتها من أجل توفير رحلة امنة ومريحة لعملائنا.

ووفقًا لتقرير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء وتقرير منظمة الصحة العالمية الصادر في 2015 عن معدل الوفيات الناتجة عن حوادث السيارات، احتلت مصر المركز السادس عشر في العالم العربي والمركز 109 عالميًا بين 180 دولة، بمعدل 12.8 حالة وفاة بين كل 100 ألف شخص. ويمثل الخطأ البشري 64% من أسباب حوادث الطرق في 2015، متبوعًا بالحالة  الفنية للمركبات بنسبة 21.9%، وظروف الطرق بنسبة 2.4%. وسجلت السيارات الخاصة أعلى نسبة حوادث تبلغ 36.8%، ثم جاءت سيارات النقل في الترتيب الثاني بنسبة 27.8%، تبعتها سيارات التاكسي بنسبة 18.9%.

شارك الخبر مع أصدقائك