Loading...

تنميــة «بـرج العـرب الجديـدة».. حصيلتـها الإخفـاق

Loading...

تنميــة «بـرج العـرب الجديـدة».. حصيلتـها الإخفـاق
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 12 أغسطس 07

أكدت دراسة صادرة عن المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء التابع لوزارة الإسكان أن خطة الحكومة في تنمية مدينة برج العرب قد فشلت ولم تأت بالهدف منها حتي الآن بالرغم من المخصصات التي تم رصدها من الخزانة العامة للدولة لتنمية ودعم المدن الجديدة.
 
قالت الدكتورة سلوي شحاتة مدرس الهندسة بجامعة المنوفية ومعدة الدراسة إن الهدف من إنشاء مدينة برج العرب كان إقامة تجمع عمراني جديد لامتصاص واستيعاب الزيادة الحالية والمستقبلية لمدينة الإسكندرية موضحة أن الإسكندرية شهدت زيادة غير متوقعة في النصف الأخير من القرن الماضي حيث وصل عدد سكانها إلي 1 .550 مليون نسمة عام 1960 وبلغت 3.888 مليون نسمة عام  2006 لتصل الزيادة إلي 2.338 مليون نسمة بمعدل نمو سنوي %1.7.
 
وأضاف أن الدراسات تشير إلي أنه يتوقع أن يصل عدد سكان مدينة الإسكندرية 4.783 مليون نسمة عام  2022 مما يعني الحاجة إلي إنشاء 21936217 وحدة سكنية موضحة أن مدينة برج العرب لديها مقومات وعناصر تتيح بأن تكون امتدادا طبيعيا لاستيعاب هذه الزيادة.
 
وأوضحت الدراسة أن أهم وسائل جذب السكان لم تتوافر في مدينة برج العرب ومن أهم هذه المؤشرات تدهور وسائل المواصلات والخدمات التعليمية والصحية مما كان له الأثر في و جود 60 ألف نسمة فقط في المدينة بالرغم من أن المخطط للمنطقة استيعاب 250 ألف نسمة حتي 2007 وذلك منذ عام  1980   مما أدي إلي عدم  تحقيق الهدف من إنشاء المدينة منذ 27 سنة.
 
وأشارت معدة الدراسسة إلي أن الاستثمارات في برج العرب تركزت  في قطاع الإسكان بالمدينة نفسها دون المناطق المجاورة بينما لم تتعد الكتلة السكنية لمدينة برج العرب بالإضافة إلي الأنشطة الصناعية بالمنطقة الصناعية المخصصة لبرج العرب التابعة لوزارة التجارة والصناعة.
 
يذكر أن مدينة برج العرب الجديدة تعتبر منطقة صناعية كبري حيث يحتل مساحة النشاط الصناعي بها 5.5 ألف فدان ويبلغ عدد المصانع 459 باستثمارات تقدر بنحو 3.2 مليون جنيه يعمل بها 33.5 عامل  بالإضافة إلي المصانع تحت الإنشاء 150 مصنعا باستثمارات تقدر بحوالي 0.35 مليار جنيه وتتنوع بين صناعات هندسية وكهربائية وصناعات غذائية وخشبية وبلاستيكية وورقية وغزل ونسيج ومواد بناء ومعدنية وميكانيكية وكيماوية وأدوية إضافة إلي الصناعات المتنوعة وفي القطاع الزراعي باستثمارات 19.7 مليون جنيه، وتبلغ مساحة المنطقة السكنية بالمدينة 7 ألف فدان مقسمة إلي مجموعة من الاحياء تشتمل كل منها علي جميع مستويات  الإسكان.
 
وأشارت الدراسة إلي أنه بالرغم من توفير الهيئة قطع الأراضي السكنية  للأفراد والشركات الاستثمارية وكذلك المشروعات مثل مشروع مبارك وجمعية المستقبل والحر والعائلي إلا أن عدد السكان لم  يتعد 60 ألف نسمة حيث قامت الهيئة بإنشاء عدد 9177 وحدة سكنية باستثمارات 191 مليون جنيه واقام القطاع الخاص 2992 وحدة سكنية إلا أن معظم هذه الوحدات تدخل ضمن الإسكان المؤجل.
 
من جانبه أكد المهندس محمد الدمرداش مساعد أول وزير الإسكان علي القصور الشديد في الخدمات المتاحة للمواطنين في برج العرب، وكذلك الوسائل التي تساهم في جذب أكبر عدد من المواطنين للمدينة لتخفيف العبء السكاني علي مدينة الإسكندرية وأوضح الدمرداش أنه ابرم مؤخرا اتفاقا بين وزارتي الإسكان والنقل لإنشاء خط سكة حديد يمتد بطول 70 كيلو مترا بين مدينة برج العرب والإسكندرية مما يعمل علي جذب عدد كبير من المواطنين مع سهولة ورخص وسيلة المواصلات .
 
وأضاف مساعد أول وزير الإسكان أنه بعد أن تبين تدهور الأحوال الصحية في معظم المدن الجديدة فقد اتخذت من  وزارة الإسكان قرارا بتحويل المستشفيات والوحدات الصحية من وزارة الصحة إلي مستشفيات التعليم الجامعي موضحا أنه تم تحويل مستشفي برج العرب إلي المستشفي الجامعي بالإسكندرية وتم صرف 10 ملايين جنيه لتحسين خدماتها، متوقعا أنه بعد التغييرات من الممكن قيام هذه المدينة بدورها الأساسي.
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 12 أغسطس 07