Loading...

« تنظيم الاتصالات» يضع سقفا للمشاركة في عائد الشبكة الثالثة

Loading...

« تنظيم الاتصالات» يضع سقفا للمشاركة في عائد الشبكة الثالثة
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 25 يونيو 06

كتب ــ أمير حيدر:
 
قرر الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات وضع سقف معين للنسبة التي سيحصل عليها من العائد المتغير لمزايدة الشبكة الثالثة للهاتف المحمول، بدلا من قصرها علي كل 100 مليون جنيه تتم زيادتها علي الحد الأدني لبدء المزايدة .

 
وكان مقررا أن يحصل جهاز تنظيم الاتصالات علي %3 من القيمة الثابتة لبدء المزايدة والمحددة بـ 2.5 مليار جنيه كمشاركة في العائد ، مضافا إليها %0.2 علي كل 100 مليون تتم زيادتها علي هذه القيمة.
 
وكشف مصدر مسئول بأحد التحالفات التسعة المؤهلة للمزايدة علي رخصة المحمول الثالثة أن مجلس إدارة الجهاز أخطرهم الأسبوع الماضي بأنه تم وضع سقف للنسبة التي سيحصل عليها الجهاز بحيث لا تتخطي الـ %6 من العائد المتغير والمتمثل في القيمة الزائدة علي الـ 2.5 مليار جنيه المحددة لبدء المزايدة .
 
ومن جهته أكد الدكتور عمرو بدوي رئيس الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات أن هذا القرار لا يدخل في إطار تعديل كراسة شروط الشبكة الثالثة، وإنما في إطار البحث عن مصلحة المزايدة واتزان السوق بشكل عام .
 
ومن ناحيته رأي مصدر مسئول بإأحد التحالفات المتنافسة علي رخصة المحمول الثالثة أن قرار جهاز تنظيم الاتصالات بوضع سقف للنسبة التي سيحصل عليها كمشاركة في العائد سيفتح المجال أمام التحالفات التسعة للمزايدة علي هذه الرخصة ، بعد أن كانت المزايدة مقيدة بنسبة المشاركة في العائد التي ستذهب للجهاز .
 
وأشار إلي أنه في حال وصول رخصة المحمول الثالثة إلي 8 مليارات جنيه فإن نسبة الجهاز قد تصل قبل وضع هذا السقف إلي  %13فقط علي العائد المتغير، بخلاف الـ %3 الثابتة ، أما مع القرار الجديد فبإمكان التحالفات المزايدة دون التقيد بارتفاع هذه النسبة المتغيرة .
 
وكان متوقعا أن تؤدي نسبة الـ %0.2 علي كل 100 مليون تتم زيادتها علي الحد الأدني للمزايدة إلي تحجيم انفلات قيمة الرخصة وتفادي ما جاء في الرخصة الثانية للمحمول بالممكلة العربية السعودية التي وصلت قيمتها إلي 3.2 مليار دولار أي ما يعادل 18.2 مليار جنيه.
 
ومع وضع نسبة الـ  %6كحد أقصي للمشاركة في العائد المتغير ، توقع مسئول بإحدي التحالفات التي تضم شركات خليجية للمنافسة علي ثالثة المحمول المصرية أن تتخطي قيمة الرخصة الـ 8 مليارات جنيه في ظل احتدام المنافسة عليها.
 
ومن المقرر أن تتم مزايدة الشبكة الثالثة في الرابع من يوليو القادم، علي أن تتم من خلال الأظرف المغلقة علي عدة مراحل، يتم فيها استبعاد التحالفات الأقل عرضا من الناحية المالية.
 
وكان جهاز تنظيم الاتصالات قد أعلن في الحادي عشر من يونيو الجاري عن اختيار 9 تحالفات من بين 11 تحالفا تقدمت بعروضها للحصول علي مزايدة الشبكة الثالثة في الرابع من مايو الماضي، حيث تم استبعاد تحالف شركة السعودية للاتصالات الذي كان يضم بجانبها تليكوم ماليزيا وبيكو تليكوم، وتحالف إيماك لنظم المعلومات إحدي شركات مجموعة الخرافي مع ريليانس الهندية.
 
وفي المقابل تأهلت شركة اتصالات الإماراتية مع البريد المصري والبنك الأهلي المصري والبنك التجاري الدولي، وشركة MTC   الكويتية ومؤسسة  EFG Hermes المالية المصرية مع شركات أحمد بهجت، وشركة موبايل تيليسيستم ( MTS ) الروسية مع شركة تليتك المصرية.
 
كما تم اختيار شركة تركسيل (Turkcell ) التركية مع بنك مصر وشركة أموال الخليج، وشركة تلينور (Telenor ) النرويجية مع شركة الأهلي للاتصالات، وشركة وطنية انترناشونال الكويتية مع Univest   والبنك الوطني المصري وأمان للتجارة، وتحالف نسمة – شركة الاتصالات القطرية (Qtel ) القطرية مع مجموعة النعيم و شركة Singapore Tech Telemedia من سنغافورة، بالإضافة إلي الشركة المصرية للاتصالات مع شركة تيليكوم إيطاليا، و شركة MTN (جنوب أفريقيا) مع راية المصرية ومجموعة الشربتلي.
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 25 يونيو 06