الإسكندرية

تكدس أمام موازين ميناء الإسكندرية بسبب نقص موظفي الجمارك (صور)

تقدم سائقي الشاحنات بميناء الإسكندرية بمذكرة لمصلحة الجمارك لزيادة موظفي الجمارك لتخفيف التكدس أمام موازين الشاحنات

شارك الخبر مع أصدقائك

شهدت موازين ميناء الإسكندرية تكدسًا غير مسبوق خلال الساعات الأخيرة، وهو ما تخوف منه سائقو الشاحنات مع زيادة اعداد المصابين بفيروس كورونا يوميا خلال الأيام الأخيرة.

وفي هذ السياق أشار مصطفى أدم ” سائق شاحنة ” إلى أن المسؤول عن تلك الموازين هي مصلحة الجمارك ونظرا لنقص الموظفين خلال الأيام الأخيرة خاصة بالميزان الرئيسي بـ ميناء الإسكندرية وهو بالباب الرئيسي للميناء بباب 27، حدث التكدس .

اقرأ أيضا  إطلاق مشروع مترو أبو قير في الإسكندرية بتكلفة 1.7 مليار يورو مارس المقبل

بدوره قال وائل قناوي المتحدث باسم سائقي شاحنات الإسكندرية، إن الوضع الطبيعي بالموازين أن يكون بكل ميزان مأمور جمرك، إلا أنه بعد فرض حظر التجوال والإجراءات التي تلتها منها تقليل عدد الموظفين ليتم عمل موظف واحد فقط.

وتابع أن هذا الموظف يقوم بإجراءات تخصيم الكارتات وتظهير زيادات الوزن، وتقييد البيانات في الدفاتر بعد البحث عن كل حاوية برقم الشهادة، وهي أعمال كان يقوم بها عدد من الموظفين وليس موظف واحد حاليا.

اقرأ أيضا  مرسى مطروح مستمرة في تتلقى ملفات تقنين الأوضاع

ولفت الى أن الميناء تحتاج إلى زيادة عدد الموازين من الأساس، والذي يتبعها زيادة الموظفين، موضحا ان الوضع الراهن يتركز في وجود ميزانين فقط بميناء الإسكندرية والتي تيبعها الاجراءات المتبعة مع الوزن وهما ميزان بباب 22 وأخر في باب 27 .

ولفت الى أنه تم رفع مذكرة للجهات المعنية، خاصة مصلحة الجمارك لزيادة عدد موظفي الموازين للقضاء على هذا التكدس.

اقرأ أيضا  الموانئ المصرية تتداول 414 ألف طن من الصب الجاف الأسبوع الماضي

وكانت قد طالبت شعبة المستخلصين خلال اجتماعها مؤخرا مع مصلحة الجمارك بغرفة تجارة الإسكندرية، بضرورة زيادة عدد الموظفين بالمنافذ الجمركية، وهو ما سيعمل على تخفيض زمن الافراج الجمركي عن البضائع بالموانئ المصرية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »