سيـــاســة

تقرير: الصواريخ الإيرانية والصينية ستصل إلى أهداف أمريكية بعيدة المدى

رجب عزالدين: حذَّر تقرير صادر من وزارة الدفاع الأمريكية من إمكانية وصول الصواريخ الإيرانية والصينية إلى أهداف أمريكية بعيدة المدى. وأشار  التقرير الذي نشره «المركز الوطني للمعلومات الجوية والفضائية» التابع لوزارة الدفاع الأميركية إلى أن إيران لديها برامج طموح لإنتاج…

شارك الخبر مع أصدقائك

رجب عزالدين:

حذَّر تقرير صادر من وزارة الدفاع الأمريكية من إمكانية وصول الصواريخ الإيرانية والصينية إلى أهداف أمريكية بعيدة المدى.

وأشار  التقرير الذي نشره «المركز الوطني للمعلومات الجوية والفضائية» التابع لوزارة الدفاع الأميركية إلى أن إيران لديها برامج طموح لإنتاج صواريخ بالستية وصواريخ الفضاء وتعمل على مدار الساعة لتحسين مداها وزيادة قدرتها التدميرية ودقتها في إصابة أهدافها وربما تصل إلى أهداف بعيدة المدى وفقا لما نقلته صحيفة ديلى ميل البريطاينة.

كما أشار التقرير إلى أن الصين ستقوم قريبا بتزويد غواصاتها بالصواريخ البالستية التي بإمكانها ضرب الأراضي الأمريكية من المياه الصينية الإقليمية.

وزعم التقرير أن الصين سترفع عدد أنظمتها الصاروخية من طراز أرض-أرض إلى 100 نظام، خلال 15 سنة المقبلة، تمكنها من استهداف الولايات المتحدة مباشرة، مضيفا أن بكين ستكون قادرة على تركيب صورايخ بالستية من طراز JL-2 على غواصاتها من طراز «جين» والتي تبلغ مداها 7 آلاف كلم.

ذكر التقرير أن كوريا الشمالية هي الأخرى قادرة على ضرب الولايات المتحدة بشكل مباشر حسب زعمه، وقال إن بيونغ يانغ قد قامت باختبار صواريخها البالستية من طراز «هواسنغ-13» والقادرة على ضرب أهداف بمدى 5500 كلم، مستدركًا أن عملية الاختبار النهائي لهذه الصواريخ لم تنته بعد.
 

شارك الخبر مع أصدقائك