سيـــاســة

تقارب يوناني روسي على حساب أوروبا

تقارب يوناني روسي على حساب أوروبا 

شارك الخبر مع أصدقائك

أيمن عزام 
هاجم رئيس الوزراء اليوناني أوهام أوروبا ملمحا الى أن بلاده قد تجد ملاذا آمنا في روسيا حال خروجها  من منطقة اليورو بنهاية الشهر الجاري. 
وذكرت صحيفة الأندبندنت أن الكسيس تسيبراس رئيس الوزراء اليوناني كان يعتلى المنصة بجانب فلاديمير بوتين في المنتدى الاقتصادي في سانت بطرسبرج بعد يوم من انهيار مفاوضات بين اليونان والدائنين الأوروبيين. 
وصف تسيبراس روسيا بأنها واحدة من شركاء اليونان الأكثر أهمية بينما انتقد العقوبات الأوروبية التي تم فرضها عليها العام الماضي، كما صدرت عن تسيبراس كلمات قد يفهم منها تحذيره الدائنين الأوروبيين بأن اليونان ستتحالف مع روسيا حال خروجها من منطقة اليورو. 
وسادت مخاوف لدى العواصم الأوربية من أن اليونان قد تعترض على فرض حزم مستقبلية من العقوبات على روسيا حال خروج اليونان من الوحدة النقدية مع استمرار عضويتها في الاتحاد الأوروبي. 
وقال نائب رئيس الوزراء الروسي أن بلاده تدرس تقديم دعم مالي لليونان، كما اكد أن اهمية تنفيذ مشروعات استثمارية واقامة علاقات تجارية مع اليونان. 
وانتقد تسيبراس اوهام اوربا بشأن مكانتها في العالم، حيث قال ” نحن في اوروبا اصبنا باوهام لبعض الوقت، فنحن نعتقد أننا مركز العالم. المركز الاقتصادي للعالم قد تغير، وهناك قوى ناشئة اصبحت تلعب الآن دورًا اكثر أهمية من الناحية الاقتصادية و السياسية”.

شارك الخبر مع أصدقائك