سيـــاســة

تفجير خط الغاز يرفع تكلفة الإنتاج في‮ »‬أسمنت سيناء‮« ‬بنسبة‮ ‬%25

كتب - أحمد الشاذلي:   كشف مصطفي يوسف، المدير المالي بشركة أسمنت سيناء، عن تأثر شركته سلبًا بتوقف إمدادات الغاز عنها، جراء التفجير الذي استهدف إحدي غرف صمامات التحكم بخط الغاز في مركز بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، إلا أنه…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – أحمد الشاذلي:

 
كشف مصطفي يوسف، المدير المالي بشركة أسمنت سيناء، عن تأثر شركته سلبًا بتوقف إمدادات الغاز عنها، جراء التفجير الذي استهدف إحدي غرف صمامات التحكم بخط الغاز في مركز بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، إلا أنه أكد استخدام شركته المازوت كوقود بديل، لحين الانتهاء من إصلاح أنبوب الغاز.

 
وأشار »يوسف« إلي أن استخدام الشركة المازوت يزيد من تكلفة الإنتاج، في ظل ارتفاع أسعاره عن الغاز بنحو %25، ولفت إلي أن الطاقة تمثل نحو %30 من التكلفة الإجمالية للإنتاج.

 
ونفي المدير المالي بشركة أسمنت سيناء، توقف شركته عن الإنتاج نتيجة انقطاع إمدادات الغاز، نظرًا لوجود مخزون استراتيجي من المازوت لدي الشركة يكفيها لمدة أسبوع، بالإضافة إلي تعاقدها علي كميات من المازوت خلال الفترة المقبلة.

 
كان اللواء مدحت صالح، رئيس مدينة ومركز بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، قد صرح بأن إعادة تصليح محبس أنبوب الغاز الطبيعي الذي تم تدميره لن يستغرق أكثر من أسبوع واحد. وأضاف »يوسف«: إن ما يقلق الشركة هو صعوبة ضمان حصولها علي توريدات المازوت خلال الفترة المقبلة لعدة عوامل، علي رأسها مخاطر نقص المخزون لدي الشركة الموردة، بالإضافة إلي أن عمليات نقل المازوت إلي مقر الشركة يحيطها الكثير من المخاطر، نظرًا لاستخدام شاحنات لنقلها بدلاً من استخدام خطوط الأنابيب.

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »