بنـــوك

تفاصيل رسوم خفض أرصدة الحسابات للعملاء عن الحد الأدنى

تتراوح بين 10 وحتى 50 جنيهًا فى أغلب البنوك

شارك الخبر مع أصدقائك

يفرض عدد كبير من البنوك المحلية بعض الرسوم على قيام العملاء بخفض أرصدة حساباتهم البنكية عن الحد الأدنى المتفق عليه، وذلك كنوع من التشجيع على الاحتفاظ بالأموال داخل البنوك وضمانًا لعدم حدوث فجوة فى الآجال الزمنية للأصول والإلتزامات التى تقوم عليها ميزانية أى بنك.

وحسب مسح لـ «المال» شمل نحو 27 بنكًا محليًّا، فان قيمة هذه الرسوم تراوحت فى الغالب بين 10 جنيهات وحتى 50 جنيهًا، بينما سجلت 100 جنيه لدى بنك أبو ظبى الأول الإماراتي.

اقرأ أيضا  أشرف صبرى : «فورى» نموذج لقدرة الشركات المصرية على التحول إلى الكيانات العملاقة

وقال مسئول لدى أحد البنوك إن قيمة الرسوم تتفاوت بين البنوك على حسب رغبة المصرف فى التوسع بجذب العملاء لأحد الأوعية الإدخارية من عدمها ، بالإضافة الى قدرته على ضبط الآجال الزمنية بين ما لديه من أصول وما عليه من إلتزامات ، مشيرا الى أن بعض البنوك لا تتقاضى مثل هذه الرسوم ، بينما فى المقابل يقوم بعضها الآخر برفض اى محاولة من جانب العميل لخفض الرصيد وذلك من خلال تجميد الحساب لفترة زمنية قد تصل الى 6 أشهر.

اقرأ أيضا  سعر الدولار في البنوك المصرية اليوم الأحد 20-9-2020

وأضاف أن رسوم خفض رصيد الحساب الجارى أو التوفير عن الحد الأدنى المتفق عليه، توازى ما يطلق فى شهادات الإدخار بعمولة الاسترداد وهى نسبة يتم خصمها من قيمة الشهادة فى حالة قيام العميل باسترداد قيمتها قبل موعد الاستحقاق، وتأتى أيضا فى إطار محاولات البنوك لضبط الآجال الزمنية بين أصولها والتزاماتها بما يضمن عدم حدوث فجوات تؤدى الى الضغط على ما لديها من سيولة.

اقرأ أيضا  بنك «SAIB» يستهدف %42 نموًا بمحفظة الأفراد بنهاية العام الجارى

محمود الصباغ- فاطمة إمام

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »