بنـــوك

تفاصيل الدين الخارجي لمصر بنهاية الربع الثالث من العام 2018-2019 (إنفوجراف)

سجلت 11.7% من إجمالي الدين الخارجي مقابل 88.3% للديون متوسطة وطويلة الأجل

شارك الخبر مع أصدقائك

قلّص البنك المركزي نسبة الديون قصيرة الأجل إلى أجمالي الدين الخارجي، بنهاية مارس 2019، وفقًا لتقرير وضع الاقتصاد الخارجي خلال الفترة.

وأظهر التقرير أن نسبة الديون الخارجية لإجمالي الدين الخارجية سجلت نحو 11.7% بنهاية الربع الثالث من العام المالي 2018-2019، مقابل 13% في الفترة المقابلة من العام المالي الماضي.

وبلغت الديون قصيرة الأجل نحو 12.396 مليار دولار بنهاية مارس، مقابل 11.504 مليار دولار في الفترة المقابلة .

الديون قصيرة الأجل

وتنقسم الديون قصيرة الأجل إلى اتفاقية مبادلة العملة مع الصين بقيمة 2.681 مليار دولار والتي أبرمها البنك المركزي خلال 2016، لأجَل 3 سنوات.

بجانب قروض من البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد بقيمة 2.4 مليار دولار، واتفاقية إعادة شراء بقيمة 500 مليون دولار، و95.7 مليون دولار للبرنامج العربي لتمويل التجارة، ومديونية أخرى بقيمة 6.718 مليار دولار.

20.5 % نموًّا في الدين الخارجي

ويسجل الدين الخارجي، بنهاية الربع الثالث من العام المالي الماضي، نحو 106.22 مليار دولار، مقابل 88.163 مليار دولار في الفترة المقابلةـ بزيادة نسبتها 20.5%.

وارتفعت نسبة الدين الخارجي للناتج المحلي الإجمالي 36.9% بنهاية مارس الماضي، مقابل 35.2% بنهاية مارس السابق عليه، كما ارتفعت نسبة الدين الخارجي للصادرات لنحو 205%، مقابل 193%.

وسجلت الديون قصيرة الأجل لإجمالي الاحتياطيات الدولية نحو 28.1% مقابل 27%، وارتفع نصيب المواطن من خدمة الدين الخارجي ليسجل 996.4 دولار بنهاية مارس 2019، مقابل 841.1 دولار بنهاية مارس 2018.

الدول الأكثر إقراضًا لمصر

وتصدرت الصين الدول الأكثر إقراضًا لمصر وفقًا لتفاصيل التقرير.

تفاصيل المديونية طويلة ومتوسطة الأجل

في السياق نفسه سجلت المديونية طويلة ومتوسطة الأجل نحو 93.824 مليار دولار بنهاية مارس 2019، لتسجل نحو 88.3% من إجمالي رصيد الدين، مقابل 76.659 مليار دولار بنهاية مارس 2018، لتسجل نسبة 86.9%.

وسجلت الديون متوسطة وطويلة الأجل المجدولة نحو 3.084 مليار دولار، تسيطر ألمانيا على أكثر من 34% منها بقيمة 1.061 مليار دولار، ثم اليابان تأتي ثانيًا بقيمة 954 مليون دولار، وأمريكا بقيمة 663.3 مليون دولار.

بينما سجلت الديون متوسطة وطويلة الأجل غير المُجَدْولة نحو 23.785 مليار دولار بنهاية مارس 2019، مقابل 15.540 مليار دولار بنهاية مارس 2018.

وتستحوذ المؤسسات المالية متعددة الأطراف على نحو 31.929 مليار دولار من الديون متوسطة وطويلة الأجل تشكل نحو 30% من الدين الخارجي.

وسجلت قيمة السندات ضمن الديون قصيرة ومتوسطة الأجل نحو 17.321 مليار دولار بنهاية مارس 2019، مقابل 12.175 مليار دولار بنهاية مارس 2018.

وتنقسم السندات إلى سندات يورو مقوَّمة بالدولار بقيمة 14.338 مليار دولار، وسندات يورو بقيمة 2.078 مليار دولار، وإصدارات سيادية بقيمة 904 ملايين دولار.

ثم تأتي الودائع الخليجية ضِمن مكون الديون الخارجية متوسطة وطويلة الأجل وتبلغ قيمتها نحو 17.269 مليار دولار، بواقع 7.5 مليار دولار للسعودية، و5.769 مليار دولار للإمارات، و4 مليارات دولار للكويت.

وتبلغ الديون الخارجية غير المضمونة للقطاع الخاص نحو 433.9 مليون دولار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »