نقل وملاحة

تفاصيل اجتماع وزير النقل مع سفيري الدنمارك والنرويج

تناول الاجتماع الثلاثي مناقشة الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة المصرية في الموانئ المصرية الخاصة بشأن فيروس كورنا، والتسهيلات الإجرائية التي يتم اتخاذها بتغيير أطقم السفن في الموانئ المصرية

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل ، اجتماعا مع كل من سفين أولينج سفير الدنمارك بالقاهرة، ولينا ناتاشا ليند سفيرة النرويج بالقاهرة، وذلك لبحث التعاون في مجال النقل البحري.

وتناول الاجتماع الثلاثي مناقشة الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة المصرية في الموانئ المصرية الخاصة بشأن فيروس كورنا، والتسهيلات الإجرائية التي يتم اتخاذها من الجانب المصري، فيما يتعلق بتغيير أطقم السفن في الموانئ المصرية.

أكد الوزير أن مصر تولي أهمية كبيرة لبروتوكولات المنظمة البحرية الدولية IMO التي تطرحها لصالح صناعة النقل البحري في ظل الظروف التي يمر بها العالم إثر تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″.

اقرأ أيضا  رغم الأمطار: ميناء الإسكندرية يستقبل 80 سفينة ويتداول 105 آلاف طن خلال 24 ساعة

وأشار إلى أن وزراة النقل المصرية بالتنسيق مع وزارة الصحة قد اتخذت عدد من الاجراءات والتنسيقات الخاصة فيما يتعلق بنتائج اختبار ”كوفيد 19″ بما يتوافق مع قرارات مجلس الوزراء ومنظمة الصحة العالمية وبما يسهل عملية تغيير أطقم البحارة للسفن المختلفة.

ومن جانبه، قال السفير الدنماركي إن مصر لديها كافة مقومات النجاح في مجال النقل البحري وأنه يشكر الجانب المصري على الإجراءات التي تم اتخاذها لتسهيل تغيير أطقم السفن.

اقرأ أيضا  اتفاق بين هيئة قناة السويس و«مكسيم» لتطوير وتشغيل استراحة «ديليسبس»

وأضاف أن هناك اهتماما كبيرا من الشركات الدنماركية بضخ استثمارات في مصر، وخاصة في مجال الموانئ البرية والجافة خاصة أن المناخ الاستثماري فيها مناخ واعد، كما أعربت سفيرة النرويج عن اهتمام عدد من الشركات النرويجية بالتعاون مع الشركة المصرية في مجال النقل، وخاصة في قطاع النقل البحري وما يرتبط به من أنظمة معلومات وتكنولوجبا، مشيدة بالإجرات التي يتخذها الجانب المصري لتسهيل تغيير أطقم السفن في مينائي السويس وبورسعيد.

اقرأ أيضا  الانتهاء من أول طريق ذكى بمصر خلال 6 أشهر و4 محاور على النيل جاهزة للافتتاح

وفي ختام الاجتماع أكد وزير النقل أن هناك عددا كبيرا من الفرص الاستثمارية واعدة في مجال النقل التي يمكن أن تشكل نموذجا مثمرا للتعاون بين الشركات المصرية.

ومن جهة والشركات الدنماركية والنرويجية من جهة أخرى وان الجانب المصري يتطلع لمزيد من التعاون مع هذه الشركات في مختلف مجالات النقل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »