لايف

تفاصيل أكبر عملية تطوير للجامع الأزهر منذ ألف عام

المال- خاص قام الرئيس، عبد الفتاح السيسي والأمير، محمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية اليوم الثلاثاء بزيارة الجامع الأزهر الشريفوبحسب بيان للرئاسة افتتح السيسي وبن سلمان  أعمال ترميم الجامع الأزهر عقب اكتمالها، والتي استغرقت أكثر من ثلاث سنوات، وذلك بحضور أحمد الطيب شيخ الأز

شارك الخبر مع أصدقائك

المال- خاص 

قام الرئيس، عبد الفتاح السيسي والأمير، محمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية اليوم الثلاثاء بزيارة الجامع الأزهر الشريف

وبحسب بيان للرئاسة افتتح السيسي وبن سلمان  أعمال ترميم الجامع الأزهر عقب اكتمالها، والتي استغرقت أكثر من ثلاث سنوات، وذلك بحضور أحمد الطيب شيخ الأزهر، بالإضافة إلى عدد من كبار مسؤولي البلدين. 

وقال السفير، بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن عملية ترميم الجامع الأزهر تمت بدعم من خادم الحرمين الشريفين المغفور له الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، وبرعاية ودعم العاهل السعودي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

وتفقد السيد الرئيس وولي عهد المملكة العربية السعودية خلال الزيارة أعمال الترميم التي شهدها الجامع.

واستمعا إلى شرح من  وزير الآثار والمسئولين بالأزهر الشريف حول الجامع الأزهر وتاريخ إنشاءه، وعرض حول عدد من المشروعات الخاصة بالأزهر، فضلاً عن مراحل عملية ترميم الجامع الأزهر، والتي تعد أكبر وأوسع عملية لتطوير الجامع على مر تاريخه الذي تجاوز الألف عام

وشملت تغيير وتحديث البنية التحتية للجامع بشكل كامل، بما في ذلك الأرضيات والأثاث وشبكات الإضاءة والمياه والصرف والإطفاء والتهوية والصوت، وذلك وفقاً لأحدث المعايير والتقنيات العالمية وبخامات تماثل تلك المستخدمة في الحرم المكي، ومع مراعاة الطبيعة الأثرية للجامع الأزهر الشريف تحت الإشراف الكامل لوزارة الآثار.

وذكر المتحدث الرسمي أن الرئيس والأمام الأكبر وجها الشكر للمملكة العربية السعودية على دعمها لعملية ترميم الجامع الأزهر،

ومن جانبه أكد صاحب السمو الملكى الأمير/ محمد بن سلمان حرص بلاده على المشاركة في عملية الترميم، معرباً عن سعادته بقيام الشركات السعودية بدورها في مصر التى وصفها بالعزيزة الغالية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »