اقتصاد وأسواق

تعرف على بيزنس الملياردير الفرنسي الذي أصبح ثاني أغنى أغنياء العالم

ثروته تجاوزت 100 مليار دولار في عمر السبعين

شارك الخبر مع أصدقائك

أطاح الملياردير الفرنسي صاحب السبعين عاما “برنار أرنو” بمؤسس مايكروسوفت بيل جيتس من المركز الثاني في قائمة أغنى أغنياء العالم، وفقا لمؤشر بلومبرج للمليارديرات.

وبحسب المؤشر حصد أرنو المركز الثاني بعد أن قفزت ثروته إلى 107.6 مليار دولار متفوقا بنحو 200 مليون دولار على جيتس.

واستفاد أرنو من صعود قياسي لأسهم شركته “إل في إم اتش” للسلع الفاخرة، خلال يوما الثلاثاء والأربعاء.

ووفقا لبومبرج، نجح أرنو في زيادة ثروته بقيمة 39 مليار دولار خلال عام 2019 فقط، وهي أكبر مكاسب فردية تحققت بين 500 ثري يتتبع مؤشر بلومبرج للمليارديرات حجم ثرواتهم.

وتخطت ثروة أرنو حاجز الـ 100 مليار دولار لأول مرة في يونيو الماضي.

ويسيطر أرنو على حوالي نصف شركة LVMH التي تتخذ من باريس مقراً لها، من خلال شركة قابضة لأسرته، كما يملك أيضًا 97٪ من “كريستيان ديور” دار الأزياء التي تأسست قبل مولده بثلاث سنوات في عام 1949.

واقتحم أرنو سوق السلع الفاخرة في عام 1984 من خلال الاستحواذ على مجموعة النسيج التي تمتلك كريستيان ديور. وبعد 4 سنوات، باع الشركات الأخرى التابعة للمجموعة واستخدم حصيلتها في شراء حصة مسيطرة في “إل في إم اتش”.

وتسيطر “إل في إم اتش” على عدد واسع من العلامات التجارية الشهيرة عالميا في سلع النبيذ والمشروبات روحية والملابس والموضة والسلع الجلدية والعطور ومستحضرات التجميل والساعات والمجوهرات.

وكان أرنو وعائلته من بين كبار المانحين الذين تعهدوا بأكثر من 650 مليون دولار في أبريل الماضي لإعادة إعمار كاتدرائية نوتردام التاريخية بعد أن دمرها الحريق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »