اقتصاد وأسواق

تعاون عربى – هندى فى الطاقة والتجارة والاستثمار

سمر السيد:

عُقد الاجتماع الأول لكبار المسئولين لمنتدى التعاون الهندي-العربي في دلهي فى  7 نوفمبر الجارى ، و التقى خلاله كبار المسئولين من الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية مع نظرائهم من وزارة الشئون الخارجية الهندية و ممثلين عن وزارات أخرى من الحكومة الهندية لمناقشة مجموعة متنوعة من القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.

شارك الخبر مع أصدقائك

سمر السيد:

عُقد الاجتماع الأول لكبار المسئولين لمنتدى التعاون الهندي-العربي في دلهي فى  7 نوفمبر الجارى ، و التقى خلاله كبار المسئولين من الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية مع نظرائهم من وزارة الشئون الخارجية الهندية و ممثلين عن وزارات أخرى من الحكومة الهندية لمناقشة مجموعة متنوعة من القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.

فى نهاية الاجتماع تم إصدار بيان مشترك تم فيه التأكيد على الروابط التاريخية و الحضارية بين الهند والعام العربي، وأعرب الجانبان عن التزامهما بالعمل سويا من أجل التعامل مع التحديات السياسية والاقتصادية المشتركة”.

اشار البيان إلى أهمية مراجعة الاستعدادات للفاعليات الكبرى التى يجرى الإعداد لها على الصعيد الثنائي، وطالب بتعاون أكبر بين الجانبين فى مجالات الطاقة وحماية البيئة والتجارة والاستثمار وأمن الغذاء والعلوم والتكنولوجيا وتنمية الموارد البشرية وما يتعلق بالقضايا الإقليمية.

كما أكد البيان أهمية التوصل إلى “تسوية شاملة وعادلة و دائمة للقضية الفلسطينية-الإسرائيلية”، و تطرق البيان كذلك لبعض القضايا الأخرى ذات الاهتمام على المستوى الإقليمي، مديناً  الإرهاب  بكافة صوره و أشكاله”، و طالب بعقد مفاوضات من أجل الانتهاء فى وقت مبكر من الاتفاقية الشاملة حول الإرهاب الدولي.

رأس الجانب الهندي خلال الاجتماع أنيل وادهوا- مساعد وزير الشئون الخارجية لشئون الشرق بوزارة الشئون الخارجية الهندية، بينما رأس الجانب العربي السفير ودادي ولد سيدي هيبه المندوب الدائم لموريتانيا لدى جامعة الدول العربية،  ورأس وفد الأمانة العامة لجامعة الدول العربية الأمين العام المساعد للشئون السياسية السفير فاضل محمد جواد.

ويعد اجتماع كبار المسئولين خطوة هامة على صعيد تنفيذ مذكرة التعاون و البرنامج التنفيذي الذي تم توقيعه بين الجانبين فى ديسمبر 2013.

يذكر أنه قد تم عقد أول ندوة للإعلام العربي-الهندي فى أغسطس 2014 فى دلهي و التى شارك فيها كبار الصحفيين من العالم العربي و تخللها مناقشات مع نظرائهم فى الهند، كما يعقب اجتماع كبار المسئولين إقامة مؤتمر الشراكة العربي-الهندي الرابع خلال الفترة من 26 إلى 27 نوفمبر 2014 فى دلهي، و كذلك إقامة المهرجان الهندي-العربي الثقافي الثاني فى الجزائر خلال الفترة من 20 إلى 27 نوفمبر 2014. و من الفاعليات الأخرى التى يُجرى الإعداد لها خلال الفترة القادمة مؤتمر لرؤساء الجامعات بالإضافة إلى ندوة عن الطاقة.

و يعتبر لقاء كبار المسئولين بمثابة دفعة قوية على صعيد الشراكة المتنامية بين الهند والدول العربية، ومتابعة لما تم التوصل إليه بين الجانبين، فقد تم الاتفاق على عقد جلسة وزارية بين الهند و جامعة الدول العربية فى إحدى الدول العربية خلال عام 2015.

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »