اتصالات وتكنولوجيا

تعاون بين الاتصالات وجامعة هيروشيما في مجال بناء القدرات (صور)

في إطار زيارته على رأس وفد رفيع المستوى لليابان للمشاركة في اجتماع مجموعة الـ20 الوزاري للاقتصاد الرقمي، لقاء بين وزير الاتصالات ورئيس جامعة هيروشيما.

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عددًا من اللقاءات مع شركات يابانية، في إطار زيارته على رأس وفد رفيع المستوى لليابان للمشاركة في اجتماع مجموعة الـ20 الوزاري للاقتصاد الرقمي.

ووقع طلعت والدكتورميتسو اوتشي رئيس جامعة هيروشيما، خطاب نوايا بهدف بحث فرص للتعاون المشترك بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وجامعة هيروشيما في سبيل تقديم خدمات تعليمية متميزة للشباب المصري من خلال التشارك وتبادل الخبرات وتطوير المناهج التعليمية.

وتقديم الدورات التدريبية وإعداد كوادر للتدريب في مجال بناء القدرات؛ وذلك في تخصصات انترنت الأشياء، وعلوم البيانات والذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني.

والتقي الوزير، توشيا ماتسوكي نائب الرئيس التنفيذي لشركة إن إي سي NEC، وتناول اللقاء بحث إمكانية تأسيس فرع إقليمي للشركة في مصر يخدم مناطق أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا.

وكذلك إمكانية إنشاء مركز للبحوث والتطوير للشركة في مصر على غرار مثيله التابع للشركة في أوروبا لتطوير منتجاتها التي تركز على تطوير الأنظمة المدمجة، البيانات العملاقة، الحوسبة السحابية، الذكاء الاصطناعي، التعلم الآلي، الأمن السيبراني، وعلوم البيانات.

وشهد اللقاء استعراض إمكانية تنفيذ مشروعات بحث وتطوير مشتركة في مصر بالتعاون مع مختلف الوزارات لإيجاد الحلول التكنولوجية في قطاعات مختلفة ومنها الزراعة والنقل.

بالإضافة إلى التعاون في مجال الدعم الفني لتكنولوجيا المعلومات، والتعاون المتبادل في بناء القدرات للشباب المصري في مجالات تكنولوجية متخصصة بما في ذلك الحوسبة السحابية، والبيانات العملاقة والذكاء الاصطناعي.

يذكر أن شركة NEC هي شركة يابانية متعددة الجنسيات تعمل في مجال تكنولوجيا المعلومات وتقنيات الشبكات، وتتمتع بخبرة تزيد عن 100 عام في مجال الابتكار التكنولوجي.

والتقى نويوشي تاكاتسونا نائب الرئيس التنفيذي لشركة فوجيستو Fujitsu؛ وتم بحث سبل الاستفادة من خبرات الشركة في انشاء مركز إقليمي للتميز في مصر ومعمل للبحث والتطوير والدعم الفني لتكنولوجيا المعلومات يخدم منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا ويركز على مجالات الحوسبة السحابية، وإنترنت الأشياء، والأمن السيبراني، والتحول الرقمي، والذكاء الاصطناعي.

كما تم استعراض أوجه التعاون في مجال بناء القدرات.

يذكر أن شركة فوجيتسو هي شركة يابانية متخصصة في صناعة الحواسيب العملاقة والشخصية والخوادم وتقنية الاتصالات.

واجتمع طلعت مع الدكتور شيجيرو ياماوتشي رئيس مؤسسة تطوير التكنولوجيا المساعدة، والدكتور جون إيشيكاوا نائب رئيس المؤسسة.

وخلال الاجتماع تم بحث إمكانية توقيع مذكرة تفاهم للتعاون بين الجانبين وتشمل بنودها تأسيس مركز مشترك بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمؤسسة بهدف وضع وتنفيذ معايير للبرامج التدريبية.

إلى جانب إيجاد اليات للتواصل بين الباحثين المصريين واليابانيين في مجال التكنولوجيا المساعدة ، ودعم التعاون المشترك والتواصل بين المبتكرين والباحثين والشركات المصرية واليابانية في مجال التكنولوجيا المتقدمة، وكذلك التعاون في تعريب التطبيقات المصممة باللغة اليابانية.

وعقد اجتماعًا مع كيشي يوكوياما المسؤول التنفيذي عن الشؤون العالمية لشركة اوبتيم OPTIM العاملة في مجالات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، وايسوكي ياماموتو المسؤول التنفيذي عن منصة انترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي بالشركة.

وتم بحث التعاون في مجال استخدام الحلول الذكية في مجال الزراعة، بالإضافة إلى مناقشة إمكانية إقامة شراكة من خلال إنشاء مركز للبحوث التطبيقية في مصر.

.

شارك الخبر مع أصدقائك