عقـــارات

“تعاونيات البناء” توفر وحدات جاهزة للمحافظات للحالات الحرجة وذوى الإعاقة


أ ش أ:

بدأت هيئة تعاونيات البناء واﻹسكان في وضع استراتيجية جديدة ، ﻹتاحة وحدات جاهزة لديها للمتضررين من المواطنين والمرأة المعيلة وذوى الاحتياجات الخاصة، على مستوى المحافظات، فيما تستعد الهيئة لتوقيع بروتوكول مع محافظتي البحيرة، والدقهلية، لبدء تنفيذ أو لتجمع حرفي في المحافظة اﻷولى، وحل أزمة مشروع المجزر اﻵلي بالثانية والمتوقف منذ عام 2002 ، في إطار حلا لوزارة للمشكلات المتراكمة منذ سنوات.

شارك الخبر مع أصدقائك



أ ش أ:

بدأت هيئة تعاونيات البناء واﻹسكان في وضع استراتيجية جديدة ، ﻹتاحة وحدات جاهزة لديها للمتضررين من المواطنين والمرأة المعيلة وذوى الاحتياجات الخاصة، على مستوى المحافظات، فيما تستعد الهيئة لتوقيع بروتوكول مع محافظتي البحيرة، والدقهلية، لبدء تنفيذ أو لتجمع حرفي في المحافظة اﻷولى، وحل أزمة مشروع المجزر اﻵلي بالثانية والمتوقف منذ عام 2002 ، في إطار حلا لوزارة للمشكلات المتراكمة منذ سنوات.

وقال الدكتور حسام رزق رئيس هيئة تعاونيات البناء واﻹسكان ، إن الهيئة سلمت محافظة اﻹسكندرية مساء أمس ، 1143 وحدة في مدينة العامرية لصالح الحالات الحرجة والملحة والمرأة المعيلة وذوى الحالات الخاصة، في إطار الدور الذى تقوم به الهيئة حاليا لتوفير وحدات جاهزة لديها على مستوى المحافظات لهذه الحالات.

وأضاف رزق أنه تم توقيع بروتوكول بيع هذه الوحدات بين المحافظة والهيئة، بمقابل 82 مليون جنيه، بمساحات تتراوح بين 52 و68 و85 مترا، وستقوم المحافظة بتسليمها وفقا للحالات التابعة لها، من خلال لجنة سيتم تشكيلها لذلك.

وأضاف رزق :” أن هذا يأتي في إطار توفير وحدات جاهزة من الهيئة لمثل هذه الحالات المتضررة، أسوة بما تم في الدويقة بعدما تم تسليم محافظة القاهرة 100 وحدة لمتضرري الهضبة، بجانب 20 محلا تحت العمارات لتعويض المتضررين”.

ولفت حسام رزق ، إلى أن الهيئة ستوقع الأسبوع المقبل، مع محافظة البحيرة ووزير التنمية المحلية، أول بروتوكول من نوعه في مصر، لبدء تنفيذ أول تجمع حرفي في إحدى القرى في محافظة البحيرة، والذى سيمنح المستفيدين ورشة وبيت ، بالتعاون مع ممثلين من الجهات الشعبية والمجتمع الأهلي.

وأكد رزق أن استلام البيت والورشة سيكونا لأبناء المحافظة، على أن يقوم المستفيد بتغييرعنوان سكنه فى بطاقة الرقم القومى على البيت الذى سيقوم باستلامه فى المشروع مع الورشة، ويلحق أولاده بمدارس القرية، للتأكد من استقراره وبالتالى يستلم العقد.

وأوضح رزق أنه اجتمع مع اللواء مصطفى هدهدود محافظ البحيرة ، للاتفاق على الخطوط العريضة للمشروع ، وتم عرض الدراسة عليه بجانب قيادات المحافظة وممثلين من الجهات الشعبية والمجتمع الأهلي ، وأبدى جميع الحضور إعجابهم الشديد بالدراسة التى ستحل أزمة قطاع كبير من الشباب الحرفي ، معلنا أن المشروع سيبدأ أوائل سبتمبر المقبل.

ولفت رزق إلى أنه سيكون هناك نحو 115 ورشة في برقاش في انتظار شباب المحافظة، وستقوم المحافظة باختيار 4 حرف رئيسية تتعلق بالنشاط البيئي والاقتصادى ، مثل النجارة وميكانيكا السيارات والصناعات القائمة على الزراعة في المحافظة.

وعلى صعيد متصل، أعلن رئيس هيئة تعاونيات البناء والإسكان ، أن الهيئة بصدد توقيع بروتوكول آخر مع محافظة الدقهلية لحل أزمة أبراج المجزر الآلي بالمنصورة ، المتوقفة منذ 12 عاما ، بحيث يتم استكمالها فورا بقيمة 120 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »