اقتصاد وأسواق

تطوير التعليم الفني مقدمة لتعزيز الإنتاجية

عــلاء الطويل:   قال بيتر شميت، مدير عام البرنامج القومي للتعليم والتدريب المهني، الذي اطلقته «مبادرة مبارك ــ كول»: إن البرنامج نجح منذ بدء العمل به عام 1991 في تطبيق نظام التعليم المزدوج علي 28 مهنة مختلفة في 24 محا…

شارك الخبر مع أصدقائك

عــلاء الطويل:
 
قال بيتر شميت، مدير عام البرنامج القومي للتعليم والتدريب المهني، الذي اطلقته «مبادرة مبارك ــ كول»: إن البرنامج نجح منذ بدء العمل به عام 1991 في تطبيق نظام التعليم المزدوج علي 28 مهنة مختلفة في 24 محا فظة، بمشاركة 42 مدرسة ثانوية فنية وأوضح ان أكثر من 14 ألف متدرب استفادوا من برنامج التدريب الذي شاركت في تقديمه 1600 شركة.

 
واضاف شميت انه تقرر الاستعانة بحصيلة الخبرات والإنجازات التي تحققت للمشروعات التجريبية التي سبق إقامتها تحت مظلة البرنامج، وذلك بهدف تعزيز قدرة مبادرة مبارك ــ كول علي تطوير حزمة جديدة من المهن، وإعداد الوسائل التعليمية اللازمة لتدريب جيل جديد من الفنيين والحرفيين علي هذه المهن.
 
ودعا بيتر شميت إلي ضرورة وجود تعاون مشترك بين الأطراف المسئولة عن إصلاح نظام التعليم والتدريب المهني في مصر، وهي وزارة التعليم والمدارس التابعة  لها، اضافة إلي مراكز.. التدريب وأجهزة التدريب التابعة للقطاع الخاص، حتي يتم الارتقاء بمستوي جودة التعليم الفني، وأعرب عن توقعاته بأن يؤدي هذا التعاون المأمول بين جميع الأطراف إلي حدوث تحسن كبير في مستوي تأهيل القوي العاملة وبالتالي سيتم تعزيز معدلات الإنتاجية ويقدر عدد خريجي المدارس الثانوية الفنية بحوالي 60 ألف طالب سنوياً يعاني معظمهم من انخفاض مستوي التأهيل والتدريب، في ظل افتقار الأدوات اللازمة لتمكينهم من الاستجابة لاحتياجات سوق العمل الفعلية.
 
وقد اطلق برنامج مبارك ـ كول مبادرة تهدف إلي توفير الوسائل التعليمية الحديثة التي تتفق مع المناهج المتطورة وتتماشي مع معايير الجودة العالمية ومن المنتظر وفقاً لآراء خبراء بارزين في أنشطة التدريب الفني ان تؤثر هذه المبادرة بصورة إيجابية في المعايير السائدة بشأن عملية التعليم، إلي جانب تطوير المناهج التعليمية والتربوية، واعطاء قوي دفع لعملية التعليم في الفصول الدراسية والمعامل والورش المدرسية وانشطة التدريب العملي في الشركات.
 
وستساعد الوسائل التعليمية ــ كما يؤكد الخبراء ــ علي تفعيل المناهج الدراسية من خلال التأكيد علي الاختصاصات المتنوعة وتعزيز كفاءة المدرسين والمدربين من خلال تدريب المدرسين والمدربين.
 
وفي هذا الإطار سيتم تطوير الوسائل التعليمية المطبقة داخل مدارس مبارك ــ كول علي ان يتم توفيرها في مرحلة لاحقة لمجموعات مستهدفة أخري من المدارس التابعة للحكومة المصرية المعنية بالتدريب المهني والفني.
 
وقد تعاقد برنامج مبارك ــ كول مع 3 شركات تتولي تطوير الوسائل التعليمية للمتدربين في مجالات الالكترونيات والهندسة الكهربائية والهيدروليكا بالاضافة إلي إمكانية التعاقد مع شركة أخري تعمل في مجال التبريد والتجميد.

شارك الخبر مع أصدقائك