اقتصاد وأسواق

تصديرى المفروشات: مصر ستنافس على حصة من صادرات الصين لأوروبا

بمجرد تخفيف القيود الدولية على حركة السفر والنقل

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد سعيد أحمد، رئيس المجلس التصديرى للغزل والنسيج والمفروشات ، تأجيل بعض التعاقدات التصديرية بسبب إغلاق حدود دولية جراء جائحة كورونا.

وأضاف لـ«المال» أنه يتوقع منافسة الصادرات المصرية على جزء من حصة المنتجات الصينية للأسواق الأوربية بمجرد تخفيف القيود الدولية على حركة الشحن، وقال إن مصانع المفروشات والغزل والنسيج المصرية تعمل بكامل طاقتها، ويتم إجراء اجتماعات تنسيقية عبر الفيديو كونفرانس.

كانت وزارة التجارة والصناعة أعلنت الأسبوع الماضي، إعادة تشكيل 13 مجلس تصديري، وتم الفصل بين تصديرى الملابس وتصديري المفروشات والغزل والنسيج، ليصبح لكل منهما مجلساً منفرداً مدته 3 أعوام .

وعلق رئيس تصديرى المفروشات والغزل والنسيج على فكرة الفصل، قائلاً: «خطوة صحيحة لاختلاف أهداف القطاعين».

وجاء تشكيل تصديرى المفروشات كالتالي: 

سعيد أحمد أحمد – شركة مصر لينين (رئيساً)، والأعضاء: محمود أمين محمود سعد – شركة النساجون الشرقيون، وعمرو عبدالحى الطباخ- مصر أسبانيا للبطاطين، ووليد عبدالمعطى الكفراوي- زهرة المحلة للوبريات، ومحمد حسن عشرة – برج العرب للغزل عشرة تكس، ومحمد السيد يوسف- الشركة الدولية للغزل، ورفعت هلال حمود – شركة الإسكندرية للغزل .

كانت الدكتورة نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة أصدرت قراراً يحدد مهام واختصاصات المجالس التصديرية وفق رؤية  جديدة بالتعاون مع مجتمع المصدرين، بهدف تفعيل دورها كمجالس استشارية تختص بإعداد الاستراتيجيات والخطط الهادفة لتعزيز المركز التنافسى للصادرات المصرية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »