بورصة وشركات

تزايد إصابات كورونا يدفع الأسهم الأوروبية للتراجع الإثنين

إصابات فيروس كورونا تسجل أرقاما قياسية في إيطاليا

شارك الخبر مع أصدقائك

تراجعت الأسهم الأوروبية الإثنين وسط تزايد إصابات كورونا لحد تعظيم احتمالية فرض المزيد من القيود الاقتصادية، اقتطاعا من تفاؤل نجم عن إشارات التقدم على صعيد الاتفاق التجاري بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي، وانتعاش آمال ضخ محفزات مالية في الولايات المتحدة.

تزايد إصابات كورونا

وسجلت الإصابات اليومية بمرض كوفيد-19 في إيطاليا مستويات قياسية جديدة بنهاية الأسبوع.

وقررت السلطات هناك لذلك إغلاق الميادين العامة بداية من الساعة التاسعة مساء.

وفي إسبانيا تم تشديد القيود في الكثير من المناطق وسط تخطي الإصابات مستوى 1 مليون حالة الأسبوع الجاري.

وبينما فرض مقاطعة ويلز البريطانية إغلاقا عاما لمدة أسبوعين، قال المستشار الصحي للحكومة البريطاني إن البلاد تحتاج لفرض إغلاق عام لمدة ثلاثة أسابيع.

اقرأ أيضا  «الرقابة المالية» تدرس تعديل ضوابط عمولات السمسرة وتنتظر مقترحات السوق

وتسبب صعود الجنيه الإسترليني في تعظيم خسائر مؤشر فاينانشال تايمز البريطاني الذي تراجع بنسبة 0.6%.

وصعد الجنيه الإسترليني بعد أن قال الاتحاد الأوروبي إنه مستعد لتكثيف المحادثات بهدف التوصل لاتفاق يحدد العلاقات التجارية المستقبلية مع بريطانيا. 

وتأثر مؤشر داكس الألماني بتراجع شركة ساب الكبرى للتكنولوجيا، بينما تحول مؤشر كاك الفرنسي للخسارة عند الإغلاق.

واستأنفت شركة يورنكست  معاملات البورصة بعد إصلاح عيب تقني تسبب في تجميد جميع المعاملات في باريس وامستردام وبروكسل ولسبون لأكثر من ثلاث ساعات. 

وتراجع مؤشر ستوكس أوروبا 600 الأوروبي بنسبة 0.3% بعد تعاملات هادئة في النصف الثاني من الجلسة.

اقرأ أيضا  الأسهم الأمريكية تتباين الأثنين وسط ترقب اجتماع الاحتياطي الفيدرالي

وكانت آمال التوصل للقاح لمرض كوفيد-19 بنهاية العام وورود إشارات على اقتراب التوصل إلى اتفاق في واشنطن حيال حزمة محفزات مالية قد انعشت الثقة في المعاملات الصباحية. 

وقفزت شركة يوليوس بير السويسرية لإدارة الثروة بنسبة 6% لتستقر عند قمة مؤشر ستوكس 600.

وذلك بعد أن أشارت إلى تحسن ربحيتها خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020. 

انتعاش قطاع الخدمات المالية

وصعد قطاع الخدمات المالية الأوسع نطاقا بنسبة 1% بدعم من صعود أسهم بنكي كريدي سويس و يو.بي.اس بنسبة 4.4% و 3% على التوالي. 

ومن المتوقع تعافي إيرادات الشركات الأوروبية في الربع الثالث من ركود ناجم عن الجائحة.

اقرأ أيضا  الأسهم الأمريكية تتراجع الثلاثاء وسط صعود التضخم

ويتوقع محللون إيراد الشركات على مؤشر ستوكس 600 إيراد تراجع بنسبة 36.7% مقارنة بتراجع بنسبة 51% في الربع السابق. 

وسجلت شركة نوكيا أفضل جلسة لها خلال شهرين بعد أن اختارتها شركة ناسا لبناء شبكة خلوية على القمر. 

ونزلت أسهم شركة ساب السويسرية للسلاح بنسبة 14.3% بعد أن أوردت تراجع أرباح الربع الثالث.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »