اقتصاد وأسواق

ترويج المنتجات المصرية في معارض تكنولوجيا المعلومات

علاء الطويل:   بعد أن تزايدت شكاوي شركات تكنولوجيا المعلومات المصرية من المشكلات التي تطاردها في المعارض الخارجية .. تنبهت هيئة تنمية تكنولوجيا المعلومات لضرورة التدخل لدعم المنتج المصري واعادة الحماس لشركات فقدته واقناعها بضرورة التواجد في المعارض الخارجية بما…

شارك الخبر مع أصدقائك

علاء الطويل:
 
بعد أن تزايدت شكاوي شركات تكنولوجيا المعلومات المصرية من المشكلات التي تطاردها في المعارض الخارجية .. تنبهت هيئة تنمية تكنولوجيا المعلومات لضرورة التدخل لدعم المنتج المصري واعادة الحماس لشركات فقدته واقناعها بضرورة التواجد في المعارض الخارجية بما يوفر فرصا أكبر لتكنولوجيا المعلومات المصرية، ورفعت الهيئة شعار «كثير من المساعدة قليل من الروتين» لحملة ترويج ما تقدمه شركات تكنولوجيا المعلومات المصرية. أعلنت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ITIDAس عن خطة جديدة لترويج المنتجات المصرية في معارض تكنولوجيا المعلومات الخارجية، يبدأ تنفيذ الخطة مع معرض سيبت Cebit 2006 في مارس القادم، وتعتمد علي مخاطبة شركات العلاقات العامة ومكاتب تطوير الاعمال الاستشارية في أوروبا لتوفير فرص عقد اتفاقات شراكة وتوأمة بين الشركات المصرية والعالمية.

 
وقال محمد عمران الرئيس التنفيذي للهيئة التابعة لوزارة الاتصالات، في تصريحات خاصة : إنه تقرر تخصيص جزء من ميزانية الهيئة لخطة الترويج الخارجي حيث طلبت الهيئة مساعدة وكالات العلاقات العامة الأوروبية والمكاتب الاستشارية الأوروبية لتطوير الأعمال لتهيئة المنتج المصري لدخول السوق الأوروبية.. وأن الهيئة بدأت الاستعداد لمعارض ومؤتمرات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي تعقد مع بداية العام القادم خاصة معارض سيبت في مدينة هانوفر الألمانية وجيتكس دبي.
 
من جانبه، أكد الدكتور عادل خليفة رئيس مجموعة خليفة للكمبيوتر أن الخطة الجديدة يمكنها مساعدة شركات التكنولوجيا المصرية في التغلب علي العقبات التي تواجهها أثناء تواجدها في المعارض الخارجية، مشيرا الي أن أهم هذه العقبات هوالزام الشركات بتوحيد الشعارات واللوجوهات للأماكن التي تعرض فيها منتجاتها خلال المعارض مما يحرم الشركات من الابداع والتجديد، ويفقدها ميزة تنافسية مهمة، بالاضافة الي سوء مستوي تنظيم أماكن العرض بالمقارنة بشركات الدول الأخري، كما أن الشركات المصرية تعتمد علي العميل اللحظي “Walking Customerس الذي يعطي تعهدات وقتية غير جادة في معظم الأحيان.
 
وطالب خليفة، بضرورة معرفة آراء الشركات ومطالبها قبل بدء خطة الترويج ، مشيرا إلي أن فترة أربعة شهور لا تكفي للاعداد الجيد لمعرض سيبت إلا أنه لابد من الاعتراف بأهمية خطوة الهيئة لدعم شركات البرمجيات المصرية ومساعدتها علي التواجد الخارجي.
 
ومن جانبه أكد ايهاب سعودي مدير تطوير الأعمال بشركة «لادس»، أن عزوف شركته عن التواجد في المعارض والمؤتمرات الخارجية مؤخرا يرجع الي تعارض توقيت المشاركة مع الأعمال الخاصة بالشركة داخل السوق المصرية بالاضافة الي أن الهيئات المسئولة عن الاشتراك في المعارض تتأخر في مخاطبة الشركات وهو ما يجعلها تتردد في المشاركة بسبب ضيق الوقت مشيرا الي ان الدعم الذي رصدته الهيئة في الفترة القادمة يدفع شركته الي العمل علي تسويق منتجاتها في الاسواق الخارجية من خلال المعارض.

شارك الخبر مع أصدقائك