اقتصاد وأسواق

ترحيب شبه عام بالشروط الجديدة لمساندة المصدرين

المرسي عزت:   عبر عدد كبير من المصدرين ومعهم ممثلو معظم المجالس التصديرية عن ترحيبهم بحزمة الشروط الجديدة التي تقرر تطبيقها علي المصدرين الراغبين في  الحصول علي مبالغ المساندة التصديرية في حين أكد المراقبون ان هذه الشروط تلقي ترحيبا عاما…

شارك الخبر مع أصدقائك

المرسي عزت:
 
عبر عدد كبير من المصدرين ومعهم ممثلو معظم المجالس التصديرية عن ترحيبهم بحزمة الشروط الجديدة التي تقرر تطبيقها علي المصدرين الراغبين في  الحصول علي مبالغ المساندة التصديرية في حين أكد المراقبون ان هذه الشروط تلقي ترحيبا عاما في أوساط الغالبية العظمي من شركات التصدير الجادة علي اختلاف مستوياتها فقد ذهب عدد من المصدرين إلي حد الدعوة إلي وضع «قائمة بيضاء للمصدرين» يمكن الاسترشاد بها من جانب الجهات المعنية بالتعامل مع المجتمع التصديري ويجيئ هذا الاقتراح بغرض اغلاق الباب تماما أمام أي  محاولة للاستفادة من مبالغ المساندة التصديرية دون وجه حق.

 
وكان  حوالي 95 مصدرا يعملون في قطاعات مختلفة قد زوروا مستندات تصديرية في فترات سابقة للحصول علي المساندة التي تقدمها وزارة التجارة والصناعة لهم مما أخل بمبدأ تكافؤ الفرص وأدي إلي ضياع حقوق الجادين منهم ولمواجهة ذلك الوضع اضطر المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة لتقديم بعضهم إلي  النيابة العامة للتحقيق معهم.
 
وأوضح طاق توفيق رئيس المجلس التصديري للصناعات الغذائية  ان الشروط الجديدة للحصول علي المساندة التصديرية من قبل وزارة التجارة والصناعة تستهدف وصول المساندة لمستحقيها والوقوف أمام أي محاولات تزوير قد يقوم بها البعض للحصول علي المساندة التصديرية دون وجه حق. وقال ان حزمة الشروط الجديدة تتمثل في ضرورة اثبات حجم وقيمة الصادرات بميزانية الشركة المصدرة حتي تطلع عليها مصلحة الضرائب بسهولة بعد ان كانت هذه البيانات سرية لا يطلع عليها سوي ادارة صندوق تنمية الصادرات. وأضاف توفيق انه يتعين كذلك اثبات حجم وقيمة الاستثمارات التي تم ضخها خلال كل عام بميزانية الشركة إلي جانب فرص العمالة التي تم توفيرها نتيجة تلك الاستثمارات وذلك للوقوف علي مدي نجاح المساندة في تحقيق أهدافها.
 
وأكد توفيق ان عددا من المصدرين قاموا بعمليات غش وخداع للحصول علي المساندة دون وجه حق حيث عمد بعضهم إلي تصدير حاويات فارغة وأثبت في مستنداته التصديرية انه انتهي من عملية تصدير ومن ثم تسني له الحصول علي المساندة التصديرية.
 
وأوضح ان بعض أولئك المصدرين لجأ إلي كتابة أرقام تصديرية تفوق صادراته الفعلية للحصول علي مساندة أ كبر.
 
في حين اقترح محمود قاسم العضو المنتدب بشركة «أراب ديري» وضع قائمة بيضاء للمصدرين للحد من تلك الممارسات الضارة وذلك علي غرار القائمة البيضاء للمستوردين التي تتعامل من خلالها مصلحة الجمارك والتي نجحت في مواجهة المستوردين ضعاف النفوس والذين يستوردون منتجات غير مطابقة للمواصفات.
 
وأكد قاسم علي أهمية استمرار المساندة التصديرية نظرا لما تعود به من فوائد علي الاقتصاد القومي نظرا لمساهمتها المحورية في تعزيز حجم الصادرات.
 
وتمثل برامج المساندة التصديرية للقطاعات المختلفة أحد أهم أشكال المساندة الحكومية لمصدري هذه السلع لتحفيزهم علي زيادة صادراتهم وذلك في محاولة جادة للعمل علي مساواة المنتجين والمصدرين بأقرانهم في الدول الأخري ووضعهم علي قدم المساواة من خلال تخفيف الأعباء المالية الناتجة عن صعوبة عمليات النقل والتسويق.
 
وتعتمد فلسفة المساندة المقدمة للقطاعات التصديرية المختلفة عددا من الأسس في مقدمتها ان يتم تقديم المساندة في المراحل الأولي إلي عدد محدود يتوافر لها ميزة تنافسية في صادراتها تجعلها تحظي بالقبول في الأسواق الخارجية ويكمن الهدف النهائي في احداث تطور كبير في الصادرات بما يمثل ذلك من قوي دفع لطاقات الانتاج وتوفير فرص عمل جديدة نتيجة اتساع حجم السوق ويلي ذلك ادراج قطاعات سلعية أخري في برامج المساندة وهو ما دعا الحكومة إلي استحداث اطار مؤسس تكون وظيفته تقديم المساندة للصادرات سواء السلعية أو الخدمية عن طريق انشاء صندوق متخصص في تقديم أشكال المساندة شخصية اعتبارية وهو صندوق تنمية الصادرات الصادر بالقانون رقم 155 لسنة 2002.
 
وحسب احصاءات الهيئة العامة للرقابة علي الصادرات والوارادات فإن اجمالي حجم الصادرات غير البتولية حقق في الربع الأول من العام الجاري زيادة تصل نسبتها إلي 26.67% بما يعادل من حيث القيمة 19 مليارا و 992 مليونا من الجنيهات مقارنة بـ 15 مليارا و 782  مليون في الربع المناظر من عام 2000.
 
وأوضح علاء البيهي عضو مجلس ادارة المجلس التصديري للصناعات الغذائية ان مصلحة الجمارك هي الأقدر علي حل مشكلة تزوير الفواتير والمستندات التصديرية مطالبا بتشديد الرقابة في الجمارك المصرية للحيلولة دون وقوع مثل هذه الممارسات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »