بورصة وشركات

ترتيب لأقسام البحوث‮ .. ‬وتفعيل التداول الالكتروني مطلع‮ ‬2011

  تعتزم شركة القاهرة المالية القابضة تطبيق استراتيجية جديدة لدعم قطاع السمسرة بالشركة، ترتكز علي أربعة محاور رئيسية، يتمثل الأول في منصة التداول الالكتروني المرتقب اطلاقها خلال العام المقبل بتكلفة مبدئية تصل إلي 80 ألف دولار بالتعاون مع شركة »GCS…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
تعتزم شركة القاهرة المالية القابضة تطبيق استراتيجية جديدة لدعم قطاع السمسرة بالشركة، ترتكز علي أربعة محاور رئيسية، يتمثل الأول في منصة التداول الالكتروني المرتقب اطلاقها خلال العام المقبل بتكلفة مبدئية تصل إلي 80 ألف دولار بالتعاون مع شركة »GCS « الأمريكية.
 
كما ستتولي إدارة البحوث بـ »CFH «

 
 احمد ابو حسين

تطبيق المحاور الثلاثة الباقية، من خلال إطلاق منتجات جديدة تتضمن تغطية الشركات المقيدة بالسوق الرئيسية بناء علي حجم الفرص الاستثمارية بها، بجانب تغطية الشركات المتداولة ببورصة النيل، وأخيرًا إعداد ترتيب لأقسام البحوث العاملة بالسوق المصرية. كشف أحمد ابوحسين، العضو المنتدب لقطاع السمسرة بشركة القاهرة المالية القابضة، عن اعتزام شركته تفعيل نظام التداول الالكتروني مطلع العام المقبل، فور الانتهاء من عمليات التجريب الحالية للنظام، التي استغرقت ما يقرب من عام كامل.
 
وأوضحت »السعيد« أن رأسمال الشركة الجديدة، سيتيح لها إمكانية تأسيس صناديق تابعة لها، إلي جانب النشاط الرئيسي للشركة الخاص بإدارة المحافظ وصناديق الاستثمار. ولفتت إلي أن الشريك المصرفي سيستحوذ علي حصة حاكمة بالكيان الجديد، فيما سيتم تحديد حصة »CFH « خلال المراحل النهائية للمفاوضات، التي ستدور بين 40 و%49 من رأسمال الشركة.
 
من جهته، كشف نبيل فرحات، العضو المنتدب لشركة القاهرة المالية للاستثمارات، عن تفاوض شركته مع عدد من المؤسسات الكبري، لإطلاق محافظ جديدة محمية رأس المال، تتراوح قيمتها بين 200 و300 مليون جنيه.
 
وأوضح »فرحات« أن المحافظ الجديدة، تستهدف توجيه نسبة كبيرة من استثماراتها في أدوات العائد الثابت، فيما ستخصص النسبة الباقية لاقتناص الفرص الجاذبة بالأسهم المتداولة. وأشار إلي أن »محافظ محمية رأس المال« تختلف عن »مضمونة رأس المال«، فيما يتعلق بالتزام الشركة برد رأس المال المستثمر للعميل في حال تحقيق خسائر.
 
وأشار إلي أن الأجل الزمني لهذه المحافظ يعد المحدد الرئيسي لتحديد نسب الاستثمار بأدوات العائد الثابت والأسهم، حيث إن المحافظ التي يصل أجلها إلي 3 سنوات ستستثمر حوالي %70 من قيمة المحفظة بأدوات العائد الثابت، والـ%30 الباقية للأسهم، فيما سيتم تقليص حجم الأموال المستثمرة بأدوات العائد الثابت إلي حوالي %55 و%60 بالمحافظ التي يصل أجلها إلي 5 سنوات.
 

شارك الخبر مع أصدقائك