الإسكندرية

تراجع مبيعات حلوى المولد بالإسكندرية بنسبة تصل إلى 40%

بعض المحلات بدأت تبيع بالقطعة نتيجة تراجع البيع، مرجعين أسباب التراجع لكثرة المعروض هذا العام، ودخول المدارس وقلة السيولة لدى المواطنين

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد عدد من أعضاء مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية، حدوث تراجعات ملحوظة فى مبيعات حلوى المولد هذا العام مقارنة بالعام الماضى بالإسكندرية بنسب تتراوح من 25 – 40% رغم أن أسعار بيع الحلويات للجمهور لم تختلف عن العام الماضى.

وأضاف البعض أن الإقبال ليس كبيرا وأن بعض المحلات بدأت تبيع بالقطعة نتيجة تراجع البيع، مرجعين أسباب التراجع لكثرة المعروض هذا العام، ودخول المدارس وقلة السيولة لدى المواطنين.

وأشار البعض إلى أن الأسعار تختلف من المنتجات ذات الجودة المرتفعة فى بعض المحلات، مقارنة بالمناطق الشعبية فى الشوادر، حيث يتم مرتجعات المصانع والمحلات من الموسم السابق لإعادة بيعها وتكون صالحة للاستهلاك ولكن جودتها أقل.

وفى البداية قال أحمد الحندويل النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية إن هناك تراجعا بنسبة 25% فى مبيعات حلوى المولد هذا العام مقارنة بالعام الماضى.

وأضاف الحندويل أن هذا التراجع فى مبيعات حلوى المولد يأتى رغم أن الأسعار ثابتة من العام الماضى ولم تتغير.

وأرجع النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية هذا إلى تراجع القوى الشرائية لعدد من المواطنين بشكل كبير جداً، خاصة بالتزامن مع فترة دخول المدارس وهو ما أثر على المبيعات.

اقرأ أيضا  نيفين جامع: 6 شهور فترة سماح لسداد إيجار الوحدات الصناعية بالمجمعات الجديدة

وأوضح الحندويل أن سعر الكيلو من العلف يتراوح من 50 إلى 60 جنيها، فى حين يتراوح سعر بيع  الكيلو من الحمصية بين 40 إلى 45 جنيها.

وأشار إلى أن الوضع الحالى وما يشهده من تراجع انعكس على العاملين فى الصناعة ، موضحاً أن المصنع الذى اعتاد إنتاج 5 أطنان فى هذا الموسم، أصبح ينتج نحو ثلاثة أطنان فقط، وهو شىء مؤثر على التشغيل.

ولفت النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية إلى أن غياب السوق الذى سمح بإنتاج الكميات هذه الكميات القليلة من حلوى المولد.

وأرجع الحندويل ذلك إلى أنه يتم الإنتاج بغرض البيع ولا يمكن الإنتاج بغرض التخزين، لافتاً إلى انه يتم أخذ الحذر فى الإنتاج بسبب تلك الظروف وهو مناخ عام يكون واضح لأصحاب المصانع.

وأوضح النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية، أنه ورغم أن أسعار بيع الحلويات للجمهور لم تختلف عن العام الماضى، إلا أنه تم تقليل كميات الشراء بالنسبة للمواطنين.

ولفت الحندويل إلى أن الكثافة السكانية تختلف فى بعض المناطق تختلف ، معتبراً أن المبيعات فى الأحياء الراقية لا تتأثر بشكل كبير لأنه لديهم القدرة على الشراء ، فى حين أن التراجع يكون فى الأحياء المتوسطة والفقيرة.

اقرأ أيضا  ميناء الإسكندرية يستقبل 78 سفينة ويتداول 135 ألف طن بضائع خلال 24 ساعة

وأوضح النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية، أن معظم مدخلات التصنيع سعرها لم يتغير عن العام الماضى باستثناء الفول السودانى غير المحمص الذى زاد سعره من 30 إلى 35 جنيها.

واعتبر أن مبيعات الحلويات تزدهر مع أطفال المدارس.

وأكد أن توقف الدراسة يؤثر على المبيعات تأثير مباشر، خاصة مع غياب المدرسة لأنها سلع كمالية.

من جانبه قال أحمد محمود محسن عضو مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية، إن حركة بيع حلوى المولد متوسطة هذا العام متقل عن العام الماضى بنسبة 40% عن العام الماضى.

وأضاف محسن أنه يمكن إرجاع أسباب تراجع مبيعات حلوى المولد هذا العام لعدة أسباب كتداعيات فيروس كورونا وكثرة المعروض هذا العام ، ودخول المدارس وفترة الانتخابات وقلة السيولة لدى المواطنين وهو عامل كبير.

ولفت إلى أن محلات كثيرة للحلويات لم تكن تبيع حلوى المولد العام الماضى وبدأت هذا العام فى بيعها بنسبة كبيرة كبعض محلات لبيع الهريسة فقط وبدأت تصنع وتبيع تلك الحلوى.

وأرجع عضو مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية هذا لظروف  السوق الصعبة ومحاولة البعض بفتح مجال جديد لتحسين دخلهم.

اقرأ أيضا  الشرقية للدخان تشترى 5 ملايين سهم خزينة فى البورصة المصرية

ولفت محسن إلى وجود بعض منتجى الحلويات والبائعيين من خارج الإسكندرية يقوم بالانتشار وعرض منتجاته فى بعض مناطق المدينة وأصبحت الحلويات منتشرة.

وأوضح عضو مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية الأسعار زى العام الماضى وبعض الأحيان والأصناف بعض الأسعار انخفضت.

وأشار محسن إلى أن حلوى المولد فى بعض المناطق الشعبية تباع فى الشوادر بأسعار منخفضة تتراوح من 35 45 إلى جنيه بالنسبة لكيلو المشكل.

 وأرجع انخفاض أسعار حلوى المولد فى تلك الشوادر نتيجة أنها تكون من مرتجعات المصانع والمحلات من الموسم السابق لإعادة بيعها وتكون صالحة للاستهلاك ولكن جودتها أقل.

وأوضح محسن، أن حلوى المولد ذات الجودة المرتفعة يتراوح سعر الكيلو جرام من 50 حتى 70 جنيها بالنسبة للعلف أو المشكل.

ولفت إلى أن الإقبال ليس كبيرا، وأن المحلات بدأت تبيع بالقطعة نتيجة تراجع البيع والقطعة يتراوح سعرها من جنيه إلى جنيهين.

المحلات تبيع بالقطعة نتيجة تراجع الإقبال

وأشار عضو مجلس إدارة شعبة تجار وصناع الحلويات فى الغرفة التجارية بالإسكندرية، إلى أن السمسم والمكسرات يحتوى على الزنك وكذلك الفول السودانى يحتوى على بعض العناصر الغذائية التى تكون مفيدة للإنسان وترفع المناعة.

وأوضح أن مصانع الحلويات والمحلات تعانى من الركود واستمراره وارتفاع التكاليف التشغيلية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »