بورصة وشركات

تراجع الأسهم اليابانية مع تزايد مصابي «كورونا».. وشركات الأدوية تخسر 1.5%

هبط المؤشر نيكي القياسى 0.58% مسجلا 22751.61 نقطة

شارك الخبر مع أصدقائك

شهدت الأسهم اليابانية فى بورصة طوكيو للأوراق المالية تراجعًا اليوم الأربعاء، مع جني مستثمرين للأرباح قبل عطلة نهاية أسبوع طويلة، في الوقت الذى يضغط فيه تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا محليا على مشغلي شبكات السكك الحديدية الرئيسية.

وهبط المؤشر نيكي القياسى 0.58% مسجلا 22751.61 نقطة قبل عطلة نهاية أسبوع تستمر أربعة أيام، والتي كان يفترض أن تتزامن مع بدء دورة طوكيو للألعاب الأولمبية.

وفي بداية التداولات، تراجع مؤشر نيكي القياسي في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم الأربعاء.

حيث انخفض نيكي 0.40% إلى 22791.75 نقطة بينما تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.29% إلى 1578.10 نقطة.

اقرأ أيضا  «نعيم» : البورصة المصرية لديها فرصة للصعود نحو 10380 نقطة

وقال هيروشي واتانابي كبير الاقتصاديين في سوني فايننشال القابضة ”قطاع التكنولوجيا، الذي كان قد بدأ ينتعش حتى قبل الجائحة، يظل نجما صاعدا في السوق نتيجة جميع التغيرات الاجتماعية التي سببها الفيروس“.

وتابع ”على الجانب الآخر، أُهيل التراب على مختلف الخدمات الشخصية“.

واستمر الأداء الضعيف لأسهم شركات السكك الحديدية مع تصاعد حالات الإصابة بالفيروس ما يعكس ضعف ثقة المستثمرين في حملة الحكومة للترويج للسياحة المحلية التي بدأت يوم الأربعاء.

وخسر سهم شرق اليابان للسكك الحديدية 2.9% لأقل مستوى في سبعة أعوام بينما فقد سهم شركة غرب اليابان للسكك الحديدية 1.7% متراجعا لمستوى لم يشهده منذ عام 2014.

اقرأ أيضا  «الشرقية للدخان» تبدأ تحركات مكثفة لاستغلال أصول بقيمة 4 مليارات جنيه

وانخفضت أسهم شركات الأدوية 1.5% وخسرسهم دايتشي سانكيو 4.6%.

على صعيد آخر، اعتمدت وزارة الصحة اليابانية ديكساميثازون، العقار الرخيص الواسع الاستخدام من عائلة الستيرويدات، علاجا ثانيا لمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا بعد أن أظهرت تجارب في بريطانيا خفضه معدل الوفاة بين المرضى في المستشفيات.

وأدرجت الوزارة ديكساميثازون كخيار علاجي إلى جانب عقار ريمديسفير المضاد للفيروسات الذي تنتجه شركة جيلياد ساينسز في أحدث مراجعة لكتيب الإرشادات الخاص بفيروس كورونا، ونالت المراجعة تغطية واسعة النطاق في وسائل الإعلام اليابانية يوم الأربعاء.

وأظهرت نتائج تجارب أعلن عنها الباحثون في المملكة المتحدة الشهر الماضي أن ديكساميثازون هو العقار الأول في إنقاذ مرضى كوفيد-19 فيما قال العلماء إنه تطور كبير في مساعي التصدي لجائحة فيروس كورونا.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الإثنين بدعم من شركات صناعة السيارات

وشركة نيتشي-إيكو اليابانية من بين شركات الأدوية التي تنتج ديكساميثازون.

وأكدت النتائج الكاملة للتجارب السريرية العشوائية الكبيرة التي نشرت يوم الجمعة الماضي في دورية نيو إنجلاند الطبية فوائد ذلك العقار في علاج حالات الإصابة المتقدمة أو المعتدلة من كوفيد-19.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »