بنـــوك

تراجع‮ »‬القروض‮« ‬و»الودائع‮« ‬يدفع المركز المالي لـ»الاتحاد الوطني‮« ‬إلي الانخفاض‮ ‬%9.7

إسماعيل حماد   انخفض اجمالي اصول بنك »الاتحاد الوطني - مصر« بنسبة %9.7 متراجعاً بنحو 438 مليون جنيه خلال الـ 6 اشهر الاولي من العام الحالي ليصل الي 4.06 مليار جنيه في نهاية يونيو الماضي مقابل 4.506 مليار جنيه اجمالي…

شارك الخبر مع أصدقائك

إسماعيل حماد
 
انخفض اجمالي اصول بنك »الاتحاد الوطني – مصر« بنسبة %9.7 متراجعاً بنحو 438 مليون جنيه خلال الـ 6 اشهر الاولي من العام الحالي ليصل الي 4.06 مليار جنيه في نهاية يونيو الماضي مقابل 4.506 مليار جنيه اجمالي الاصول في نهاية ديسمبر 2009.

وسجلت محفظة ودائع البنك تراجعاً بنسبة %23.2 بما يعادل 797.8 مليون جنيه دفعة واحدة خلال الفترة نفسها لتصل في نهايتها الي 2.6305 مليار جنيه مقابل 3.4283 مليار جنيه في نهاية ديسمبر الماضي.

وقالت مصادر مطلعة في تصريحات لـ »المال« ان تراجع محفظة ودائع البنك كان بسبب اتباع استراتيجية تهدف لجذب مدخرات الافراد التي تتسم بالاستقرار بشكل اكبر من الاعتماد علي ودائع الشركات ذات التكلفة الاعلي والاقل استقراراً داخل البنك.

وعلي صعيد مواز تراجعت ارصدة القروض لدي البنك بنسبة %2.4 بنحو 33 مليون جنيه، لتصل الي 1.326 مليار جنيه مقارنة بـ 1.359 مليار جنيه في الفترة نفسها من العام الماضي.

وقالت المصادر ان تراجع محفظة وقروض البنك يرجع لاتباعه سياسة تمويلية حذرة تهدف الي انتقاء شرائح ذات جدوي ائتمانية اعلي من العملاء، اضافة الي تحصيل البنك أقساطا في نهاية النصف الاول كانت مستحقة علي عدد من العملاء، وأضافت المصادر ان البنك سيواصل توسعاته وفقا لنفس الاستراتيجية التي تهدف الي انتقاء العميل دون النظر الي التوسع الكمي بعيدا عن الجودة والنقاء، لافتة الانتباه الي ان معدلات التشغيل تصل الي %50 حاليا.

وعلمت »المال« ان البنك رصد نحو 114 مليون جنيه لتوسعاته الجغرافية التي قام بها خلال الفترة الاخيرة، وبالفعل تم استهلاك جزء منها، بينما سيتم استهلاك ما تبقي منها علي مدار الفترات المقبلة.

وسجل البنك ارباحا قيمتها 10 ملايين جنيه نهاية يونيو الماضي، مقابل 62.9 مليون في النصف الأول من 2009 بتراجع نسبته %84، وقالت مصادر ان تراجع ارباح البنك جاء بسبب ارتفاع المصروفات التشغيلية والعمالة بنسبة %46، لافتة الانتباه الي سداد 15 مليون جنيه التزامات ضريبية تخص سنوات سابقة قبل استحواذ الاتحاد الوطني علي »الاسكندرية التجاري والبحري – سابقاً«.

قال رمضان أنور، العضو المنتدب لبنك الاتحاد الوطني في تصريحات سابقة لـ »المال« ان توسع مصرفه في تدشين الفروع الفترة الماضية تسبب في زيادة التكلفة وتراجع الأرباح التي حققها خلال النصف الأول من العام الحالي.

وقال أنور لـ “المال” ان البنك أضاف 14 فرعا جديدا لشبكة وحداته منذ بداية 2009 وحتي نهاية يونيو الماضي، وهو ما ساهم في الضغط علي الارباح، موضحا ان خطة التوسع التي اعتمدها البنك مؤخرا تقضي بتأسيس 8 فروع جديدة خلال الـ 9 شهور المقبلة، منها 4 فروع قبل نهاية العام الحالي.

ولدي »الاتحاد الوطني« 22 فرعا تصل الي 30 فرعا بحلول مارس المقبل، بحسب تأكيد رئيس البنك، لافتا الي ان هذه الفروع تتطلب وقتا للمساهمة في الربحية وهو ما يمكن ملاحظته في نتائج البنك عن العام المقبل، ويمتلك البنك شبكة ماكينات صراف آلي تضم 28 ماكينة منتشرة في جميع المناطق وامام الفروع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »