اتصالات وتكنولوجيا

تدشين الدورة الأولى لملتقى «الصحافة المتخصصة للتكنولوجيا»

تنظم شعبة محرري تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بنقابة الصحفيين، فاعليات الدورة الأولى لملتقى "دور صحافة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى تنمية المجتمع"، وذلك بعد غد الخميس بالقرية الذكية بحضور كل من المهندس عاطف حلمى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وضياء رشوان نقيب الصحفيين، وعدد كبير من خبراء وممثلى شركات التكنولوجيا والاتصالات العالمية والمحلية بالإضافة لرؤساء تحرير الصحف القومية والمستقلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

تنظم شعبة محرري تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بنقابة الصحفيين، فاعليات الدورة الأولى لملتقى “دور صحافة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى تنمية المجتمع”، وذلك بعد غد الخميس بالقرية الذكية بحضور كل من المهندس عاطف حلمى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وضياء رشوان نقيب الصحفيين، وعدد كبير من خبراء وممثلى شركات التكنولوجيا والاتصالات العالمية والمحلية بالإضافة لرؤساء تحرير الصحف القومية والمستقلة.
 
وذكرت شعبة محرري تكنولوجيا المعلومات، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أنه سيتم على هامش الملتقى التوقيع على بروتوكول تعاون بين وزارة الاتصالات ونقابة الصحفيين، لميكنة كل الخدمات المقدمة للصحفيين وتوفير تدريب للموارد البشرية بشكل ربع سنوى، وتحديث البرامج بجانب التدريب على أجهزة الكمبيوتر وتزويد مبنى نقابة الصحفيين بشبكة “واي فاي “.
 
كما يستعرض الملتقى، من خلال ورش العمل التى يتضمنها، مجموعة من الأهداف أولها الدور التاريخى لنشأة الصحافة المتخصصة فى مجال تكنولوجيا والاتصالات والحاجة اليها ومساهماتها فى بناء مجتمع المعلومات بشكل عام، وكذلك إلقاء الضوء على دورها الحالى كشريك استراتيجى فى تنمية وزيادة الوعى لدى الرأى العام بأهمية الاعتماد على الحلول التكنولوجيا وثورة الاتصالات لتحسين القدرات التنافسية للمؤسسات، وتطوير الخدمات المقدمة للمواطن، كما يبحث المؤتمر اقتصاديات الصحافة المتخصصة للتكنولوجيا والتحديات التى تواجهها لدعم وتنمية دروها المستقبلى لاسيما مع تحول دورها من مجرد ناقل للأحداث الى مشارك وصانع للأحداث المعنية بقطاع تكنولوجيا والاتصالات.
 
ويسعى الملتقى للتأكيد على تزايد اهمية الصحافة المتخصصة للتكنولوجيا المقروءة والالكترونية، فى ظل ثورة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وضرورة استعداد كل من المؤسسات الصحفية وكوادر الصحفيين للتأهيل والتدريب على استخدام الادوات الحديثة لمساعدتهم في تطوير وتحسين الخدمات الصحفية المقدمة للقارئ.
 
كما سيخصص الملتقى وقتا للمناقشة بعد كل جلسة بين المحاضرين والحضور، حول موضوع الجلسة والأفكار التي طرحت خلالها كذلك سيصدر بيان ختامي يتضمن أهم التوصيات.

شارك الخبر مع أصدقائك