حازم شريف

كيف تحتفل «المال» باليوبيل 15 لصدورها؟

شارك الخبر مع أصدقائك

■ دوائر مستديرة وملاحق قطاعية تستمر لأكثر من شهرين.. يتخللها تأسيس أجندات مؤتمرات «المال-جى.تى.إم»

■ ندوة بنادى روتارى كايرو ريفر نيل.. عن الإعلام الاقتصادى فى شهر أبريل

■ حفل سحور رمضانى.. يتضمن تكريم المؤسسين الأوائل وأعضاء مجالس الإدارة المتعاقبة

تبدأ اليوم الأحد فعّاليات احتفالية جريدة المال باليوبيل 15 على صدور عددها الأول.

يتواكب مع الفعاليات تغيير الماكيت الأساسى للجريدة المطبوعة اعتبارًا من العدد الصادر اليوم، والذى يصاحبه ملحق خاص، تحت عنوان «كيف كان الاقتصاد فى 2003، وكيف أصبح فى 2018»؟ يجسد الفارق فى الأوضاع التى خرجت فيها «المال» إلى النور، وبين معطيات الوقت الراهن، التى تحتم تطوير الخدمة المقدمة للقراء.

ويتضمن الملحق سلسلة من المقالات والأعمدة، حرص أصحابها – كل بطريقته – على الاحتفاء بـ«المال» فى هذه المناسبة، سواء باستعراض تجربتهم الشخصية معها، أوبإسداء النصح والتوصيات لها، أو بالثناء على ما استطاعت تحقيقه على مدار السنوات الماضية من وجهة نظرهم.

وتتضمن الفعاليات أيضًا، بدء سلسلة من الدوائر القطاعية المستديرة، تنعقد بأحد فنادق القاهرة، وتستمر اعتبارًا من اليوم حتى 22 أبريل المقبل، تعقبها تغطيتها ضمن عدد مماثل من الملاحق المتخصصة.

ويشمل برنامج كل دائرة مستديرة، عرض برومو مصور، لتفاصيل تغطية جريدة المال للقطاع منذ تأسيسها، بخلاف محاور النقاش المحددة، كما يتم التأسيس لأجندة المؤتمرات التى تنظمها شركة «المال-جى.تى.إم» القادمة، من خلال بعض هذه الدوائر.

وفى إطار الفعاليات أيضًا، يستضيف نادى روتارى كايرو ريفر نيل، رئيس تحرير جريدة المال، فى شهر أبريل المقبل للحديث عن أهم تحديات الصحافة الاقتصادية وغيرها من الموضوعات.

وتُختتم الفعاليات بحفل سحور رمضانى كبير فى شهر مايو المقبل، يتضمن تكريم المؤسسسين الأوئل لجريدة المال من المساهمين، وأعضاء مجالس إداراتها المتعاقبين، وكذلك أسماء الراحلين الذين ساهموا بجهدهم وعرقهم فى بنائها، بخلاف أقدم العاملين بها، ممن غادروها للمعاش.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »