نقل وملاحة

«تحالف السويدي» يبدأ تأهيل خط السكة الحديد «أبو طرطور- سفاجا» أبريل المقبل

يتم حاليا صياغة الاتفاق النهائى بين أطرق التعاقد، ووضع التصميمات النهائية للمشروع

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف مصدر مسئول فى هيئة السكة الحديد ، أنه تم الاتفاق مع تحالف شركات «السويدى إليكتريك» و«سايبمو» و«شالشيف» الإيطاليتين» على بدء العمل ووضع حجر الأساس لمشروع تأهيل خط سكة حديد «أبو طرطور- سفاجا» بطول 700 كيلو متر، مطلع أبريل 2021.

وأضاف لـ«المال»، أنه يتم حاليا صياغة الاتفاق النهائى بين أطرق التعاقد، ووضع التصميمات النهائية للمشروع، مع شركة فوسفات مصر، بجمع التمويل اللازم للمشروع، موضحا أن «السويدى إليكتريك» ستتولى تنفيذ الأعمال الداخلية، فيما تتولى شركة «سايبمو» توريد وتركيب الأجهزة الإلكترونية، و«سالشيف» تصنع الفلنكات والقضبان.

وأشار المصدر المسئول فى هيئة السكة الحديد إلى أنه تم الاتفاق على بعض العقود الداخلية حالياً، منها عقد توريد فلنكات بقيمة 90 مليون جنيه، إضافة إلى قضبان الخط، وبعض المعدات التى ستعمل فى المشروع فى العام المقبل، موضحاً أن أزمة فيروس كورونا تسببت فى تأخر التنفيذ الذى كان مستهدفاً أن يكون خلال النصف الثانى من 2020.

ويتضمن المشروع إنشاء خط جديد يربط بين سفاجا والغردقة بطول 60 كم تقريبا، لتشغيل قطارات للركاب لخدمة السياحة بين الأقصر والغردقة مع تعديل المنحنيات بالخط الحالي.

وأوضح المصدر أن تكلفة المشروع تصل إلى 300 مليون دولار، وفترة تنفيذه 24 شهراً، بطاقة تشغيلية لنقل البضائع تبدأ بنحو 2.6 مليون طن سنويا يتم زيادتها إلى 6 ملايين طن سنوياً، لافتا إلى أن شركة فوسفات مصر هى المسئول الأول أمام التحالف عن كل التفاصيل التمويلية، وبمشاركة فنية من هيئة السكة الحديد.

كان وزير النقل المهندس كامل الوزير عقد نهاية العام الماضى اجتماعا مع المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، لبحث إعادة خط سكة حديد أبو طرطور – سفاجا إلى سابق عهده، خاصة أنه سيخدم مشروع المثلث الذهبى، و1.5مليون فدان، كما يساهم فى نقل خام الفوسفات، إضافة إلى خدمة السياحة بين الأقصر والغردقة.

مستهدف إنشاء محطة تداول بضائع بين محافظة قنا وعلامة الكيلو 510 امتداد السكة الحديد

ومستهدف إنشاء محطة تداول بضائع بين محافظة قنا وعلامة الكيلو 510 امتداد السكة الحديد، بحيث يتم رفع وإنزال الحاويات من والى القطارات فى هذه المحطة.

كانت شركة فوسفات مصر، اختارت مكتبى «وافكو» والمهندسون الاستشاريون «EHAF» لتقييم العروض الفنية والمالية من المتنافسين على المشروع.

وتلقت الشركة العروض باعتبارها المسئولة عن تنفيذ المشروع وفقا للاتفاق المبرم بينها وهيئة السكك الحديدية التى يقتصر دورها على المساعدة الفنية، والتأكد من التنفيذ وفقا للمواصفات المحددة، وليس لها علاقة بتدبير التمويل اللازم، فى ضوء تعديل القانون المنظم لها، ليسمح لها بالتعاقد مع كيانات أخرى لتشغيل خطوط.

ويستهدف الخط نقل 2.5 مليون طن فوسفات من منطقة الواحات، لصالح الشركة، التى تعد أكبر العاملين فى التنقيب.

وتأسست «فوسفات مصر» عام 2009، وانتقلت تبعية مشروع الفوسفات إليها برأسمال مصدر 100 مليون جنيه، ورأسمال مدفوع 25 مليونا، وتبلغ حصة بنك الاستثمار القومى فيها %50 و%20 للهيئة العامة للثروة المعدنية، و%15 للهيئة العامة للبترول، ومثلها للشركة القابضة لجنوب الوادي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »