اقتصاد وأسواق

«تتراباك» تتبنى استراتيجية الاستدامة مع الشركات المصرية

تتراباك تتبنى استراتيجية لتحيق التنمية المستدامة بالتعاون مع شركائها المحليين

شارك الخبر مع أصدقائك

تبحث شركة تتراباك -العاملة في مجال التعبئة والتغليف- مع العديد من المصنعين المحليين للعمل على تنفيذ أجندة الاستدامة التي تتبناها الشركة.

وتبنت شركة تتراباك في تقريرها للاستدامة للعام 2019 مزيجاً من عوامل التقييم الذاتي التي تتواكب مع مبادئ المبادرة العالمية للتقارير ودعم أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة من خلال ما يطلق عليه “عملية تقييم المواد” لضمان تحقيق الشركة لأكبر تأثير ممكن.

وأعلنت شركة تتراباك العاملة في مجال التعبئة والتغليف، الإجراءات التي قامت بها الشركة واستثماراتها وتطلعتها في رحلتها للاستدامة، من خلال تقريرها السنوي للاستدامة التي تصدره للعام 21 علي التوالي.

وقال Rondney Reynders رئيس قطاع الأستدامة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشركة تتراباك العالمية: “على مدار العقدين الماضيين تطورت بشكل ملحوظ رؤية شركة تتراباك في صياغتها لتقرير الاستدامة.

وأضاف قائلاً: “تحولت رؤية تتراباك من التركيز علي الالتزامات والخطوات البيئية التي ظهرت بصورة واضحة في تقريرها الأول عام 1999 إلى تقييم كل عنصر من عناصر العمل وتأثيراته بما في ذلك الإدارة المجتمعية وحوكمة الموردين”.

ويبرز تقرير هذا العام عدة مبادرات تتضمن أن كل عملاء تتراباك مصر تطبق 100% من مبادئ مجلس رعاية الغابات في مصر.

خفض انبعاثات الكربون والحفاظ على المياه اولويات الاستدامة

 كما تضمن تقرير الاستدامة في مرحلة المناقشات مع عدد من المصنعين للعمل على اجندة الاستدامة وإيجاد السبل لإحداث تأثير إيجابي على كوكب الارض (حفض انبعاثات الكربون ، الحفاظ على المياه، الحفاظ على الطاقة).

الشركات المصرية تضع رسالة «ارجع الشفاطة إلى العبوة»

وأشار التقرير إلى أن بعض عملاء تتراباك مصر قاموا بالفعل بوضع رسالة “أرجع الشفاطة إلى العبوة” على عبواتهم  للمساهمة في تقليل النفايات البلاستيكية وإحداث تأثير إيجابي.

ووفقًا لتقريرالاستدامة فان اجمالي استثمارات تتراباك تصل إلى 80 مليون استرليني في تطوير الشفاطات الورقية، والأغطية المحكمة للعبوات والبدائل الأخرى التي تحل محل الشفاطات البلاستيكية المصنوعة من الوقود الاحفوري بين 2019 و2021.

تقليل انبعاثات الكربون بحلول عام 2020

واكد التقرير أن الشركة تعمل على تقليل انبعاثات الكربون بحلول عام 2020، من خلال تجنب الأثر التراكمي  لـكمية 10 ملايين طن من ثاني أكسيد الكربون منذ عام 2010 .

اتفاقية تعاون مع شركة “العبيكان”

واشار التقرير الي انه في عام 2018 قامت شركة تتراباك بتوقيع اتفاقية تعاون مع شركة العبيكان للصناعات الورقية لإعادة تدوير الكرتون المستخدم في تعبئة المشروبات بالمملكة العربية السعودية.

وستقوم تتراباك باستثمار أكثر من مليون دولار لتحويل العبوات الورقية إلى منتجات ذات قيمة للمستهلكين كجزء من جهود الاقتصاد الدائري.

تدوير 60 الف طن من الكرتون

ووفقا للتقرير فقد أعادت منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا تدوير 60 ألف طن من الكرتون المستخدم في تعبئة المشروبات في 2018 وتنوي تتراباك توسيع أعمالها في هذا المجال أكثر في المستقبل.

وتابع Rondney Reyndersقائلاً: ” علي مدار سنوات عملي العشرين بتتراباك، كانت التنمية المستدامة دائما من اهم اهداف إلتزامنا بحماية المواد الغذائية، والبشر والمستقبل”.

وأوضح رئيس قطاع الاستدامة بتتراباك” ان اعداد التقرير السنوي يجعلنا نركز علي التزاماتنا بالتنمية المستدامة داخل وخارج الشركة، وقد تعلمنا الكثير من خلال عملنا- خاصة أهمية الشركات، والنجاحات الصغيرة بشكل مستمر والشفافية التامة”.

تتراباك شركة متخصصة في التعبئة والتغليف وحلول التصنيع.تغطي كل يوم احتياجات مئات الملايين من البشر في أكثر من 160 دولة، ويعمل بالشركة 25 ألف موظف في جميع أنحاء العالم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »