بورصة وشركات

تباين مؤشرات البورصة في التعاملات الصباحية

المتعاملون ينصحون بتفعيل مستويات وقف الخسائر لكل سهم على حسب حالته الفنية

شارك الخبر مع أصدقائك

استهلت مؤشرات البورصة تعاملات جلسة اليوم الإثنين، على حالة تباين وسط دعم شرائي للمستثمرين العرب، مقابل مبيعات للمصريين والأجانب.

وبحلول الساعة 10:30 صباحاً، ارتفع مؤشر “egx30” الرئيسي 0.07% ليصل إلى مستوى 15079 نقكة، بينما هبط مؤشر “egx70″ للاسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.25% ليسجل 671 نقطة، و”egx100” الاوسع نطاقا 0.16% ليصل إلى مستوى 1713 نقطة.

وسجلت مؤشرات البورصة حالة تابين خلال جلسة أمس، إذ هبط المؤشر الرئيسي 0.24% مسجلا مستوى 15068 نقطة، بينما ارتفع المؤشر السبعيني 0.55% ليغلق عند 672 نقطة، وصعد المؤشر الأوسع نطاقا بنسبة 0.49% ليسجل 1716نقطة.

ورجح محللون فنيون استكمال التحركات العرضية، بين منطقة الدعم 14900 – 15000 نقطة، والمقاومة 15320 نقطة، على خلفية فقدان السوق لمحفزات تدعم تغير ذلك المسار، ويستمر ترقب المتعاملون لقرار الضرائب الذى يترتب عليه تنفيذ صفقة جلوبال من عدمه.

قال أدهم جمال الدين، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة كايروكابيتال، إن الرؤية المستقبلية قصيرة الأجل للمؤشر إيجابية، طالما تمكن من البقاء أعلى مستويات 15000- 14900 نقطة، التى تؤهل المؤشر لإعادة اختبار مستوى المقاومة المهم 15320 نقطة، الذى يدعم اختراقه استكمال الاتجاه الصاعد متوسط الأجل.

وحدد جمال الدين مستهدفات صعود EGX30 على الأجل المتوسط عند 15500 – 16000 نقطة.

أشار إلى أن الرؤية قصيرة الأجل للمؤشر الرئيسى تتغير للسلبية حال كسر مستوى14900 نقطة لأسفل، وعلى المدى المتوسط حال كسر مستوى 14470 نقطة لأسفل.

وقال ريمون نبيل، عضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، إلى أن الرؤية الفنية لتحركات البورصة لا زالت كما هى فى الأسبوع السابق باستمرار الأداء العرضى بين منطقة الدعم 14900 – 15000 نقطة، وحتى مستوى المقاومة 15320 نقطة، تزامنا مع غياب تام للمحفزات التى تستطيع صناعة الفارق فى الأداء، واستمرار ترقب المتعاملين لقرار الضرائب الذى يترتب عليه تنفيذ صفقة جلوبال.

ونصح المتعاملون بتفعيل مستويات وقف الخسائر لكل سهم على حسب حالته الفنية، وانتقاء الأسهم الأكثر إيجابية من حيث الأداء فنيا أو ماليا، ومقارنة قوة رد فعل السهم مع أى تحركات إيجابية للمؤشرات، ومدى قوه السيولة الموجهة للأسهم داخل كل قطاع.

أشار إلى أن تلك النظرة للسوق تظل قائمة طالما لم يتمكن المؤشر الرئيسى EGX30 من اختراق مستوى المقاومة 15320 نقطة، بمعدلات تنفيذ تتخطى حاجز المليار جنيه على الأقل.

شارك الخبر مع أصدقائك