اقتصاد وأسواق

تباطؤ نشاط المصانع الصينية إلى أدنى مستوياته في 6 أشهر


وكالات

سجل نشاط المصانع الصينية تراجعاً نحو أدنى مستوياته في ستة أشهر خلال نوفمبر، وهو ما يضع حكومة بكين تحت مزيد من الضغط من أجل التحرك لدعم نمو الاقتصاد.

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات

سجل نشاط المصانع الصينية تراجعاً نحو أدنى مستوياته في ستة أشهر خلال نوفمبر، وهو ما يضع حكومة بكين تحت مزيد من الضغط من أجل التحرك لدعم نمو الاقتصاد.

ووفقاً لبيانات أولية فإن مؤشر مديري المشتريات لـ”إتش إس بي سي” تراجع إلى مستوى 50 نقطة، بالمقارنة مع 50.4 نقطة في أكتوبر.

وتعد قراءة نوفمبر هي الأدنى للمؤشر منذ مايو، في حين انتظر المحللون تراجعا طفيفاً إلى 50.3 نقطة فقط.

وتعد الصناعات التحويلية أحد أهم مفاتيح نمو ثاني أكبر اقتصادات العالم، وهو يعني أن الحكومة قد تضطر إلى ضخ مزيد من التحفيز بعدما كشفت بيانات رسمية تباطؤ النمو في الربع الثالث إلى أقل مستوى منذ الأزمة المالية العالمية.

ولا تعد القراءة مفاجئة للعديد من المحللين الذين توقعوا هذا التراجع فيما تبدو البنوك حذرة من إقراض مزيد من الأموال وسط تخوف من ارتفاع الديون المتعثرة.

يذكر أن الاقتصاد الصيني نما بنسبة 7.3% خلال الأشهر الثلاثة حتى سبتمبر، وهي الوتيرة الأبطأ منذ عام 2009.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »