ثقافة وفنون

تامر حبيب: خالد الصاوي من أهم 4 ممثلين في مصر وسعيد بتكريم مهرجان الجونة له

رد السيناريست تامر حبيب على اتهام السوشيال ميديا للفنانين بمهرجان الجونة السينمائي بالانشغال بالأزياء

شارك الخبر مع أصدقائك

يحضر حاليا السيناريست تامر حبيب فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان الجونة السينمائي الذي يعتبر أحد داعمي المهرجان منذ دورته الاولى وتأسيسه بتقديمه الأغنية الأنجح والأشهر خلال السنوات الماضية “3 دقات” التي قدمتها الفنانة يسرا والمطرب أبو وكانت انطلاقته الغنائية للجمهور أيضا.

” المال” حاورت تامر حبيب عن مشاركته في مهرجان الجونة السينمائي هذا العام وكواليس لقائه بالفنان احمد السقا والفنانة منة شلبي بعد فترة طويلة بالمهرجان، ورده على اتهامات السوشيال ميديا باهتمام الفنانون فقط بإطلالتهم على السجادة الحمراء يوميا بالجونة السينمائي مقارنة باهتمامهم وحرصهم على حضور الفعاليات السينمائية للمهرجان .

ووجه تامر رسالة قوية للجمهور الذي لديه مشاعر بغيضة ضد جموع الفنانون في أي شيء او اي مظاهر للفرح يرونها عليهم سواء بمهرجان الجونة او غير ذلك، وأبدى رأيه أيضا في تكريمات الجونة للفنان خالد الصاوي ومهندس الديكور انسي ابو سيف.

لا أعلم سر استهزاء الجمهور بالفنانين  والمشاعر السيئة ضدهم

رد السيناريست تامر حبيب على اتهام السوشيال ميديا للفنانين المتواجدين بمهرجان الجونة السينمائي بالانشغال بالأزياء التي يرتدونها على “ريد كاربت ” يوميا مقارنة بحرصهم على حضور الفعاليات السينمائية بالمهرجان مثل الورش أو الندوات التي تقام على هامش الدورة.

وقال حبيب: لا يوجد مهرجان سينمائي على مستوى العالم كله لا يهتم بالأزياء والسجادة الحمراء، لكن الأزمة الحقيقية تكمن في ان من يهتم من الاعلاميين بنشر مثل هذه الاخبار وتسليط الضوء عليها هو من يساهم في انتشار وزيادة هذا الهجوم والاتهامات على مواقع السوشيال ميديا ضد مهرجان الجونة السينمائي والفنانين ايضا .

وأضاف أن الفنانين في مهرجان الجونة يشاهدون الأفلام والندوات يوميا معه مثلما يهتمون بإطلالاتهم على “ريد كاربت” والازياء التي يرتدونها، مؤكدا ان كل مهرجانات العالم كفينسيا وكان والاوسكار يكون فيها الاهتمام بأزياء الفنانين والفنانات مثلما تهتم بالأفلام المعروضة بها .

اقرأ أيضا  «خيط حرير خارج رمضان» خطوة مشجعة لباقي الفنانين أم لا ؟.. نقاد يجيبون

وتابع، أنه شخصيا يهتم بنشر آرائه عن الفعاليات السينمائية التي يحضرها بالمهرجان سواء ندوات او افلام يوميا، بالإضافة لنشره ايضا صور للحفلات الفنية التي يتواجد بها يوميا، وذلك ليس فيه عيب فمثلما يهتم بحضور فعاليات سينمائية يحرص ايضا على ان يستمتع بمناخ وطبيعة  الجونة الساحرة والسهرات المقامة بالمهرجان .

ولفت حبيب الى انه شاهد بعض الافلام السينمائية التي عرضت حتى الان بالمهرجان منها ، فيلم ” 200 متر” للممثل علي سليمان ويرى فيه فيلما سينمائيا دافئا في مشاعره والممثلين فيه جميعهم رائعين واخراجيا مقدم بصورة مميزة ، فهو فيلم انساني شديد الحساسية ، منوها إلى أن جميع الفنانين والحاضرين لعرض الفيلم كانوا مستمتعين به جدا وغادروا القاعة وهم سعداء به .

وتابع قائلا إنه شاهد ايضا الفيلم البولندي ” الثلج لن يسقط مرة اخرى “، وهو فيلم سينمائي انساني وخفيف، مشيدا بأداء أحمد مالك عن دوره في فيلم حارس الذهب.

ووجه تامر رسالة إلى من اعتبرهم قد اصبح بداخلهم غل وحقد على الفنانين بصورة كبيرة مؤخرا من اي شئ او اي مظهر للفرحة لهم فقال: الامر لا يتعلق فقط بمهرجان الجونة السينمائي والمشاعر السيئة التي نراها من بعض الاشخاص ضد الفنانين،  لكن هناك حالة استهزاء شديدة باي أمر يخص الفنانين عموما ، ولا يوجد سبب واضح لهذه المشاعر فقد يكون الكبت الذي يعيشونه بسبب وباء كورونا والظروف الصعبة الحالية ، لكن الحقيقة هي أن هناك فيض من الاحكام القاسية والرفض للفنانين .

وتساءل حبيب “لماذا لا ينظر هؤلاء الاشخاص لأنفسهم بدلا من الاستهزاء طيلة الوقت بالفنانين بهذه الطريقة؟ ” .

اقرأ أيضا  هشام عباس يعود بأغنية «اللي إحنا فيه» بعد غياب

إقامة مهرجان الجونة في ظروف صعبة رسالة للعالم

وعن رأيه في هذه الدورة من مهرجان الجونة السينمائي  قال حبيب: ان حفل الافتتاح كان مميزا واغنية رامي عياش التي قدمها فيه  كانت جيدة ، معربا عن سعادته بتواجده حاليا في مهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة ، مضيفا ان هذه الدورة منظمة جدا ويتم اتخاذ الاجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي والحاضرين لديهم وعي كبير وكاف بخطورة هذا الوباء برغم حضورهم للمهرجان .

وعن تكريم مصمم المناظر انسي ابو سيف في مهرجان الجونة السينمائي قال حبيب : حينما قمت بعمل زيارة لمعرض انسي ابو سيف على هامش فعاليات الجونة السينمائي، شاهدت شيئا عظيما وهو ارشيف كامل لمختلف اعماله وتصاميمه الفنية لها، منوها إلى أن سر سعادته بهذا التكريم انه من النادر جدا ان يكرم مهرجان سينمائي مهندسا للديكور مثل انسي ابو سيف فدائما التكريمات تكون لفنان او لمخرج او سيناريست  لذلك تكريمه كان شيئا غير عادي في المهرجان هذا العام.

وعن تكريم الفنان خالد الصاوي قال حبيب : ارى خالد الصاوي من اهم 4 او 5 ممثلين في مصر وحينما لا يتم تكريم مثل خالد الصاوي فمن يكرم اذا، معتبرا ان اختيار المهرجان خالد الصاوي لتكريمه كان اختيارا مميزا حقيقة .

واكد حبيب ان اقامة هذه الدورة في ظل هذه الظروف الصعبة التي نعيشها في مصر بسبب فيروس كورونا  يمثل رسالة قوية امام العالم بان مصر بخير وسلام، وذلك يؤكد ان بلادنا تهتم بصناعة السينما ايضا لان مصر بها اهم سينما في الوطن العربي، وذلك مؤشر جيد قبل إقامة الدورة القادمة لمهرجان القاهرة السينمائي امام دول العالم كافة.

وعن تكريم الممثل الفرنسي “جيرارد ديباريو” بالمهرجان وعدم الاحتفاء به أثناء تكريمه قال: لأنه صدر قرار من اتحاد النقابات الفنية بمصر قبل إقامة المهرجان بان هذا الشخص غير مرحب به، لذلك استلم الجائزة فقط دون اي صخب او احتفاء به ولم يتم وضعه تحت دائرة الضوء، مشيرا الى أن ديبارديو هو ممثل عظيم بغض النظر عن انتمائه السياسي، لكن لا ينفصل ذلك عنه كفنان لان اتهامه بالتطبيع مع الصهوينية ليس شيئا حسنا رغم قيمته الفنية كبيرة .

اقرأ أيضا  مهرجان «ما بعد الكورونا» يبدأ فعالياته ويشمل أعمال الفنانين في فترة الحظر

أما عن لقائه بالفنان احمد السقا في مهرجان الجونة السينمائي قال : اجمل شئ حدث له في هذا المهرجان انهما التقيا ببعضهما بعد فترة طويلة جدا قائلا: ” نقول لبعضنا اتلمينا مع بعض ” فنحن يوميا نسهر معا في ايام المهرجان ونسترجع ذكريات فيلم ” تيمور وشفيقة” الذي قدمناه معا،  وكذلك بتواجد منة شلبي ايضا استرجعنا كواليس وذكرياتنا في فيلم ” عن العشق والهوى ” الذي قدمناه معا منذ سنوات .

وعن اختيار الفنانة يسرا كعضو في اللجنة الاستشارية لمهرجان الجونة السينمائي قال : يسرا اعتبرها من اهم الشخصيات في حياتي كفنانة وانسانة فهي حالة استثنائية وانسانة كذلك.

وعن الامور التي اعجبته في الدورة الرابعة للجونة السينمائي حتى الان قال : المقر الجديد المقام به المهرجان واسعا وفخما ويقام به لاول مرة ، مؤكدا أنه حتى الان لم يرى اي امر سلبي في المهرجان .

وأوضح انه كان يتمنى ان يتواجد في مهرجان الجونة السينمائي هذا العام عدد من النجوم مثل كريم عبد العزيز واحمد عز واحمد حلمي ومنى زكي وعدد اكثر من المخرجين والمؤلفين ، لكن قد يكون حدث هذا الامر بسبب تقليص ادارة المهرجان هذا العام للدعوات والضيوف الحاضرين لأن طاقة الفنادق لا تتجاوز 50 في المئة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »